دافع حنين

شعر: عذاب مستحيلات الزمن بينك وبيني كلما ما هوّنتها عيّت تهون لمت قلبي في هواك ولمت عيني في غرامك يوم خانتني الظنون قلبي المجروح من ظلم السنيني وعيني اللى فيك تحسدها العيون أبْتعِدْ ويردّني دافع حنيني واتظاهر بالجفا في كل لون ظالمي في الحب لا لا تبتليني كل ميزانٍ ترجّحه الوزون والذي أوجدك بالإحساس فيني ان حزني هَدّني هَد الحصون كنت محتاجٍ لقلبك يحتويني وكنت محتاجٍ دفا القلب الحنون في خيالك نشوة أحلامي تزيني وانت من مثلك على الدنيا يكون؟ غايتي منك الوفا يا نور عيني ومن وفا بالعهد ما اظنّي يخون راعني دام الرجا بينك وبيني وانت يا غالي عزيزٍ ما تهون

طباعة Email