EMTC

قصيدة مهداة إلى صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله: مجاراة لقصيدة زميلي الشاعر الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع

العماد أول مصطفى طلاس - وزير الدفاع السوري شَعْبُ الاماراتِ يدعو الله مُبتهلا أنْ يحفظَ القائدَ الميمونَ مُرتَحلا إن هَمَّ في سَفَرٍ فالمجدُ يَتْبَعُهُ فليسَ للمجد مِنْ مَعْنَى إذا انْفصلا أو عادَ من سَفَرٍ ترتدُ فرحَتُنا وتنتشي الروحُ إن نلقاه قد قَفَلا هوَ المُؤمَلُ حين الخطبُ يَدهَمُنا يردَ عنّا عوادي الدَهر والخَطَلا يضيء عالمُنا من نورِ طلعتِهِ وإن جُرِحنا يداوي جُرحَنا عَجَلا هذي الامارات أعطتَهُ قيادتَها هو الزعيمُ ولن نلقى له بَدَلا جادَ الزمانُ به مِنْ نبعةٍ كَرُمَتْ فيها الأصولُ وأهدتْ للورى شُعَلا هذي الديار ونعماه تكللُها تراه مُنْقذَها إنْ عارض نَزَلا هو السَّخيُّ سماحاً في تفرّده ومن نداه جميعُ الشعب قد نَهَلا فوقَ الغيومِ مضى غيماً بوارقه سحائبُ تغمرُ الوديانَ والقُلَلا يا زايدَ الخير عنوان نهضتنا ندعو الآله دوامَ العز مكتمِلا بكَ الامارات باهَتْ مَنْ يُفاخِرُها ومن رؤاك غَدَونا للعُلا مَثَلا سموت فكراً.. وجوداً وانتهاج رؤى وفي النوائِبِ كنتَ القائِدَ البَطَلا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات