لجنة المساندة تكرم داعمي قرية كيمو كاسبر

احتفلت لجنة مساندة مرضى السرطان أمس الاول في النادي النسائي بمستشفى الوصل بدبي لمناسبة حصولها خلال مهرجان دبي الثالث للتسوق (19 مارس ــ 18 ابريل الماضي) على جائزة الابداع الخاصة عن مشروع (قرية كيمو كاسبر) الذي واكب ايام المهرجان في حديقة الخور وتميز بتقديم خدمات طبية عالية المستوى اضافة لعيادات متنقلة ومركز استشارات خاصة بمرض السرطان . وحضر الحفل الذي وزعت فيه شهادات تقديرية وهدايا تذكارية مدير دائرة الصحة بدبي أحمد الجميري ومنسق عام مهرجان التسوق محمد القرقاوي والاطفال المرضى واهاليهم وعدد من الشخصيات المهتمة والداعمة لمشروع اللجنة. وفي كلمته, أعلن الجميري عن الولادة العملية للجنة المساندة باعتبارها شيئا حيا وأعرب عن اعتزاز الدائرة بهذا العمل الذي يخدم المجتمع انسانيا وعلاجيا موضحا ان اللجنة خطوة اولى ستليها خطوات اخرى تهدف لمساعدة الآخرين وشكر الشخصيات والطلاب والاعلاميين الذين انجحوا المشروع واهتموا به. من لجنة المساندة أكدت ضياء حسان ان الدعم سر النجاح في عمل ضخم لا يضم سوى المتطوعين وتذكرت مساندة البعض بشكل واضح حيث كان البعض يقضي في القرية الطبية خمس ساعات يوميا موجهة التحية الى مدرسة المواكب والشركات والاشخاص الذين وفروا الدعم وإلى وسائل الاعلام واعلنت ان حصيلة التبرعات وصلت الى مليون درهم بينما لم تتجاوز منذ بضعة اشهر العشرين الف معتبرة ان هذا ا لامر يضاعف من المسؤولية الملقاة على عاتق اللجنة. واضافت ان مشكلة قلة المال حلت عبر التبرعات وخصت بالشكر انيس الجلاف راعي مشروع القرية وطلاب المدارس الذين لم يتوقفوا عند مشكلة سماح الادارات بالوصول اليهم. ثم كرمت الجهات الداعمة في مقدمتها لجنة مهرجان دبي للتسوق متمثلة بمحمد القرقاوي ومشروعات بن هنيدي مثلتها صوفي صالح ورولا حنون ومجموعة بنك الامارات (انيس الجلاف) وشركة الخليج للصناعات الدوائية (جلفار) وشركة العلالي (د. وائل حمزة) والفطيم للسيارات وشركات المقاولات الهندسية اي سي سي (حاتم فرح) وشركة ايدنتيتي التي عملت شعار القرية (رجا سلمان) وراديو وتلفزيون دبي. واوضحت حسان ان تلاميذ مدارس دون سن السابعة جمعوا حوالي 1000 درهم وسلمت المدارس الثلاث الفائزة عن مشروع الحصالات لجمع التبرعات فجاءت مدرسة دبي الدولية في المرتبة الاولى (صلاح شرارة) تليها المدرسة الثانوية الهندية (اشوك كومار) ومدرسة المعارف الخاصة (جميلة الزين) . وكان ختام التكريم باعلان اسماء الطالبات الثلاث الاوائل اللاتي جمعن أكبر مبالغ وهن رولا حسن قبيسي (حوالي 7 آلاف درهم) ومريم عادل الزرعوني (حوالي 6 آلاف درهم) وبدور بلال البدور (حوالي 5 آلاف درهم) وجميعهن من مدرسة دبي الدولية. والقت الطفلة كريستيل سيلفارا (7 سنوات) كلمة باسم الاطفال المرضى شكرت فيها القرقاوي على تحقيق امنياتهم ودائرة الصحة على اهتمام الاطباء والممرضات وتقديم العلاج ولجنة المساندة في دعمها الدائم. كتبت - رندة العزير

تعليقات

تعليقات