حفل فيينا الراقص ينطلق غدا ويستمر لمدة أسبوع بأبوظبي ودبي

عقد مساء امس بفندق انتركونتننتال أبوظبي مؤتمر صحفي بمناسبة حفل فيينا الراقص المقام غدا بالفندق. وقد حضر المؤتمر الدكتور ولفكانج لانز المستشار التجاري والقائم بالاعمال بالنيابة بالسفارة النمساوية لدى الدولة ونويل مسعود المدير العام للفندق وهيثم مراد مدير المبيعات وعدد من الاعلاميين ومغنيتا الاوبرا ليلى بشاشي وانابيلا ريدمان وقد تحدثت كلا منهن عن مشوارها الفني ودورها في الحفل فذكرت ليلى بشاشي وهي من أصل عراقي وقد ولدت بنيويورك وتعيش بلندن أنها بدأت مشوارها مع الغناء الاوبرالي وهي في الرابعة والعشرين من عمرها وذكرت ان تأخرها في الالتحاق بالاوبرا يرجع الى تركيزها منذ الثامنة من عمرها في تعلم البيانو والعزف عليه, وقد أكدت ان الموسيقى عنصر مهم في حياتها. وعن كيفية اكتشاف موهبتها في الغناء الاوبرالي قالت انها ترعرعت في امريكا ونشأت على الموسيقى الكلاسيكية وقد كانت ترافق والدها في حفلات الاوبرا وقد اكتشف معلم الموسيقى موهبتها وقدمها للغناء الاوبرالي بأكثر من مكان ودور ومن أشهر الشخصيات التي قدمتها كارمن ودونا ارميزا. وعن الاوبرا ذكرت ان الجمهور والناس بشكل عام بات لديها الوعي بماهية الاوبرا وأهميتها وان هناك دولا مهتمة بهذا الفن الرائع وفي ايطاليا الاوبرا تعد لهذا الشعب حياته ولها تعبير خاص لديهم وفي فيينا والمانيا يهتم ايضا بهذا الفن ولكن بشكل آخر. وفي مصر هناك الاوبرا المصرية والتي قدمت موسيقى موزارت بأصوات جيدة وممتازة. وعن الطقوس والتدريبات الخاصة التي تقوم بها قبل الحفل أكدت على تدريبات طبقات الصوت ولكن في وقت لا يزيد عن ساعة حتى لا يجهد الصوت وأفضل ممارسة الرياضة والنوم الكافي والابتعاد عن الاجواء الملوثة بالتدخين. وأشارت الى أن الشخصية التي تتمنى أن تجسدها مستقبلا في الاوبرا شخصية (مارشيلين) . ومن جهة اخرى ذكرت المغنية انابيلا ريدمان والتي تزور الامارات للمرة الاولى ان قدرات الصوت وموهبة الغناء الاوبرالي يكتشفها المدرس الذي يتبنى الطالب أثناء التعليم. وأشارت الى أن طبقات الصوت مختلفة وتتوقف على طبيعة شخصية المغنية وقد تكون من الطبقة الواحدة عدة نغمات وطبقة الصوت تحدد دور المغنية في الأوبرا. وأكدت على أن الموهبة عنصر مهم وقوي تأتي بعده الدراسة والتصميم وتطرقت الى مشوارها الفني فقالت: بدأت الغناء منذ كان عمري عشر سنوات وقدمت العديد من الادوار مثل سوزانا وعديله وموزيتا وحصلت على شهادة البكالوريوس من معهد الموسيقى العالي بفيينا وبالطبع كما ذكرت من قبل فأن المعلم له دور كبير في تأسيس وتوجيه مغني الاوبرا الطالب وقد كان الفضل لمعلمتي الامريكية كارول مايو في شهرتي وفي النهاية تمنت مغنية الاوبرا انابيلا ان تصبح في يوم ما مثل المغنية الايطالية الشهيرة ميريلا فيريني. وقد أعلن الدكتور لانز عن برنامج الحفل والذي سيبدأ غدا ويستمر لمدة أسبوع حيث تنظم أمسية فييناوية (كونسرت موسيقي) في الثاني من مايو بالمجمع الثقافي بأبوظبي. وفي الثالث من مايو بمسرح ادما العاملة بأبوظبي وذلك بالتعاون مع لجنة أبوظبي للموسيقى الكلاسيكية. اما بالنسبة للحفلات في دبي فستبدأ في الرابع من مايو بمعرض (البي ام دبليو) . وفي السادس من مايو بقاعة المركز الدولي للمؤتمرات مركز دبي التجاري العالمي. وفي السابع من مايو بفندق البستان روتانا بدبي. أبوظبي ـ فاطمة النزوري

تعليقات

تعليقات