هدفهم الأول في الحياة الثراء: الأطفال البريطانيون أكثر مادية

كشفت دراسة حديثة اجرتها جامعة لندن للعلوم الاقتصادية والاجتماعية ان الاطفال البريطانيين يعيشون حياة اكثر مادية ووحدة من نظرائهم الاوروبيين . وقالت الدراسة التى اعدها قسم علم النفس الاجتماعى فى الجامعة ان هدف الاطفال البريطانيون الاول فى الحياة هو ان يصبحوا اثرياء كما انهم يظهرون ايمانا ضعيفا فى حياتهم المنزلية او العائلية كمصدر للسعادة ويشاهدون التلفزيون بمفردهم اكثر من أى بلد اوروبى اخر . واظهرت المقابلات التى اجريت مع اكثر من عشرة الاف طفل اوروبى ان الاطفال البريطانيين بين سن 15 و 16 عاما هم اكثر قلقا فى الحصول على عمل جيد بينما يقول 34 بالمائة منهم ان الثراء هدفهم الاول ويقول 26 بالمائة فقط ان الحياة العائلية السعيدة مهمة جدا للحياة بعد سن البلوغ. ووجدت الدراسة ان المراهقين فى الدول الاوروبية الاخرى يبدون اهتماما اكبر بحياتهم العاطفية ومشاعرهم كوسيلة للرضى والسعادة وقالت ان 11 بالمائة فقط من الاطفال السويديين مثلا يهتمون بأن يصبحوا اثرياء و 43 بالمائة يقولون ان الحياة العائلية اكثر اهمية . وقالت سونيا ليفنجستون كبيرة المحاضرين فى علم النفس الاجتماعي فى الجامعة والتى اشرفت على اعداد الدراسة التى تعرض فى وقت لاحق من هذا الاسبوع امام مؤتمر دولى عن تلفزيون الاطفال فى العاصمة البريطانية قالت ان الاطفال البريطانيين يعيشون فى غرفهم ويقضون الوقت الاكبر من وقتهم منفصلين عن الاسرة .

تعليقات

تعليقات