شرطة الدنمارك تتعلم العربية

ذكر مصدر في الشرطة الدنماركية أن 25 من عناصر مركز شرطة في حي نوريبرو في كوبنهاجن الذي يقيم فيه عدد كبير من المهاجرين شرعوا قبل شهرين في تعلم العربية سعيا لاتقان التعامل مع الموقوفين من أصل عربي. وأوضح ناطق باسم الشرطة أن عناصر هذا المركز قرروا من تلقائهم متابعة دروس لمدة ساعتين أسبوعيا "من أجل التواصل بطريقة أفضل مع رعايا هذه الدول واظهار الاهتمام بلغتهم وثقافتهم والتمكن خصوصا من فهم ما يقولونه خلال التحقيق معهم لأن سماعهم يتبادلون الأحاديث فيما بينهم بلغة مجهولة أمر مزعج. وشهد حي نوريبرو مواجهات عنيفة الصيف الماضي بين الشرطة والشبان الأجانب الذين ينتمون الى الجيل الثاني من المهاجرين ومعظمهم من رعايا الدول العربية. وكان هؤلاء الشبان ومعظمهم عاطل عن العمل اعتدوا على رجال الشرطة واتهموهم بمضايقتهم والتعامل معهم بطريقة عنصرية.

تعليقات

تعليقات