بتوجيهات محمد بن راشد وحضور مكتوم بن محمد

دبي تطلق محفظة لمشاريع الشراكة بين القطاعين بـ 25 ملياراً

أكد سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، أن القطاع الخاص يشكل عنصراً رئيسياً من عناصر معادلة التنمية الشاملة في دبي، بما يضطلع به من دور مؤثر ضمن مختلف القطاعات الحيوية، وأن دبي قدمت نموذجاً عالمياً يحتذى به في إقرار أسس الشراكة البنّاءة بين القطاعين الحكومي والخاص، انطلاقاً من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، التي كانت الأساس الصلب لهذا التكامل النموذجي للأدوار بين القطاعين.

جاء ذلك خلال حضور سموه جانباً من أعمال «مؤتمر دبي الدولي للشراكة بين القطاعين العام والخاص»، الذي افتُتحت أعماله صباح أمس تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، في مركز دبي للمعارض في إكسبو 2020 دبي، ويعد الأول من نوعه في المنطقة.

وتم خلال المؤتمر وبتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، إعلان دائرة المالية في حكومة دبي إطلاق محفظة ضخمة من المشاريع المتاحة للشراكة بين حكومة دبي وشركات القطاع الخاص بأكثر من 30 مشروعاً من المشاريع الحيوية في قطاعات البنية التحتية والمواصلات العامة والتطوير الحضري، وبقيمة تزيد على 25 مليار درهم.

بتوجيهات محمد بن راشد.. دبي تطلق مشاريع مشتركة بين القطاعين العام والخاص بـ25 مليار درهم

دبي نموذج عالمي لشراكة العام والخاص

طباعة Email