العروض والحسومات ترفع الإقبال على الفنادق والمطاعم

فعاليات العيد تعزّز النشاط السياحي في الدولة

تواصلت الفعاليات بالمنشآت السياحية والمرافق الترفيهية ما عزز النشاط السياحي في الدولة في ثاني أيام عيد الأضحى، وسط إقبال كبير على الفنادق والمطاعم ومراكز التسوق والشواطئ ولا سيما من قبل المواطنين والمقيمين الذين فضلوا الدولة لقضاء عطلتهم بأمان وسلامة مع تطبيق أعلى معايير الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية.

وقال خبراء في قطاع السياحة والسفر ومديرو فنادق في دولة الإمارات لـ«البيان»، إن السياحة الداخلية ما زالت تتصدر المشهد في الوقت الحالي بعد قرار العائلات المواطنة والمقيمة قضاء العطلة في الدولة، بدلاً من السفر إلى الخارج في ظل الظروف الحالية، كما عززت مراكز التسوق من عروضها.

وسط تفاؤل بعودة النشاط المعهود لحركة التسوّق مع رفع القيود عن التنقل الأمر الذي سوف يدعم من نشاط السياحة الداخلية وإشغال الفنادق، وسوف يزيد من إقبال الزوار والمتسوّقين على المراكز التجارية. وعمدت المرافق والمنشآت السياحية إلى توفير العديد من العروض والحسوم التي أسهمت في استقطاب الزوار والنزلاء والسياح لقضاء عطلة العيد.

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

تواصل الفعاليات في أيام العيد يعزّز النشاط السياحي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات