«دي إكس بي» تحقق أول ربحية فصلية وتخفض الخسائر السنوية 38 %

تحولت شركة دي إكس بي إنترتينمينتس للربحية لأول مرة في تاريخها، بعد انخفاض الخسائر الفصلية قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والإطفاءات.

وحققت أرباحاً قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاءات بلغت مليوني درهم في الربع الأخير من 2019 قبل الهدف المُعلن عنه مسبقاً الذي يتمثل في تحقيق نقطة التعادل النقدي في الأرباح خلال النصف الثاني من 2020. ونجحت الشركة بتخفيض الخسائر السنوية 38% في 2019.

وأسهمت خطة الكفاءة التشغيلية وتحسين إدارة التكاليف في تحقيق وفورات بنسبة 24% في التكاليف التشغيلية لعام 2019، مع توقعات بزيادة التحسن والأرباح في الربعين الأول والثاني من 2020. وبلغت الإيرادات 491 مليون درهم، بانخفاض 9% مقارنة بالسنة المالية 2018، وذلك بسبب انخفاض عدد الزيارات بنسبة 7%، حيث وصلت إلى 2.6 مليون زيارة، كما بلغت التكاليف التشغيلية 556 مليون درهم، بانخفاض بنسبة 24%، وبلغ معدل إشغال فندق لابيتا 62%، وتسير خطة الانتهاء من بناء 250 غرفة في فندق ليجولاند وفق المخطط له لتنتهي بحلول النصف الأول.

وقال محمد الملا، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة: «يمثل الربع الأخير أول ربع تحقق الشركة فيه ربحية منذ إنشائها، وهي نتيجة مشجعة، إذ نواصل المضي قدماً بالتوازي مع تنفيذ استراتيجيتنا التي ترتكز على نمو الأعمال وتحقيق مزيد من الكفاءة التشغيلية».

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ـــ «دي إكس بي» تتحول للربحية الفصلية وتخفض الخسائر السنوية 38 %

طباعة Email
تعليقات

تعليقات