تراجع الأسواق المحلية بضغط من الأسهم القيادية

تراجع الأداء بسوق دبي مع تسارع عمليات جني الأرباح | تصوير: دينيس مالاري

هبطت أسواق الأسهم المحلية في ختام تعاملات أمس، أول أيام التداول بعد عطلة عيد الأضحى، مع تسارع عمليات جني الأرباح على الأسهم القيادية في قطاعي العقار والبنوك إلى جانب عمليات بيع محدودة للأجانب وسط تراجع السيولة.

وتراجع سوق دبي 0.22% ليغلق عند 2831.69 نقطة مع هبوط أسهم «دبي الإسلامي» و«إعمار العقارية» و«إعمار للتطوير» و«إعمار مولز»، فيما فقد سوق أبوظبي 43.40 نقطة (0.85%) ليغلق عند 5053.77 نقطة مع انخفاض «أبوظبي الأول» و«اتصالات» و«الدار العقارية».

ونزلت السيولة في السوقين من 498 مليون درهم في جلسة الخميس الماضي إلى 376.4 مليون درهم، موزعة بواقع 164.7 مليوناً في دبي، و211.6 مليوناً في أبوظبي، والكميات المتداولة من الأسهم بلغت 230.43 مليون سهم عبر تنفيذ 5878 صفقة.

ووصل صافي بيع الأجانب «غير العرب» في السوقين أمس إلى 25.14 مليون درهم منها 9.7 ملايين في دبي و15.45 مليوناً في أبوظبي، كما اتجهت المؤسسات للبيع، حيث بلغ صافي مبيعاتها بدبي نحو 15.2 مليون درهم. وفي أبوظبي بـ 40 مليوناً.

محفزات

وقال محللون لـ«البيان الاقتصادي» إن الأسواق المحلية أغلقت على تراجع في أدائها وسط غياب المحفزات مع نشاط على بعض الأسهم القيادية في دبي خصوصاً في قطاعي العقارات والبنوك، مع الإعلان عن النتائج المالية لبعض الشركات العقارية الكبرى.

ومن المنتظر أن تنتهي اليوم فترة السماح لباقي الشركات التي لم تعلن عن نتائجها النصفية. وتوقع المحللون، أن تشهد الأسواق حالة من التوازن خلال الفترة المقبلة خصوصاً بعد نهاية موسم العطلات الصيفية وعودة المستثمرين لضخ مزيد من السيولة التي تتداول حالياً عند مستويات متدنية وشحيحة.

العقارات

وقاد هبوط سوق دبي انخفاض قطاع العقارات بنسبة 0.55% مع تراجع سهم «إعمار العقارية» 0.57%، و«إعمار للتطوير» 2.07%، و«إعمار مولز» 1.02% و«الاتحاد العقارية» 0.87% مقابل صعود أسهم «داماك» 1.38% رغم هبوط أرباح النصف الأول من العام الجاري بنسبة 91% إلى 81.6 مليون درهم، و«أرابتك» 1.2% رغم انخفاض أرباحها النصفية إلى 57.9 مليون درهم. وتراجع قطاع البنوك 0.26% مع هبوط «دبي الإسلامي» 0.58%. ونزل قطاع التأمين بنسبة 0.55% مع ارتفاع سهم «دار التكافل» 2.28% و«سلامة» 0.89%.

وتراجع قطاع الخدمات 0.21% مع انخفاض سهم «أمانات القابضة» 0.42% تزامناً مع كشف الشركة عن نمو أرباحها النصفية.

في المقابل ارتفع قطاع السلع 2.3% مع ارتفاع سهم «دي إكس بي» 2.7% وارتفع قطاع الاتصالات 0.89% مع صعود «دو» بالنسبة ذاتها وارتفع قطاع الاستثمار 0.28% مع صعود سهم «دبي للاستثمار» 0.75%. وهيمن سهم «إعمار» على نشاط التداولات في سوق دبي بنحو 52.45 مليون درهم، ثم سهم «دبي الإسلامي»، بتداولات بقيمة 16.78 مليون درهم، ثم سهم «أرامكس» بتداولات بقيمة 15.62 مليون درهم.

وتصدر سهم «إثمار القابضة» الأسهم الرابحة مع صعوده بنسبة 14.98% إلى 0.284 درهم، في المقابل، كان سهم «المصرف الخليجي التجاري» الأكثر تراجعاً بنسبة 4.4% إلى 0.545 درهم.

سوق أبوظبي

وتراجع سوق أبوظبي بضغط من هبوط قطاع العقارات بنسبة 2.11% مع انخفاض سهم «الدار العقارية» 2.17% و«رأس الخيمة العقارية» 1.11%، فيما هبط قطاع البنوك 0.55% مع انخفاض سهم «أبوظبي الأول» بنسبة 0.93%.

ونزل قطاع الطاقة بنسبة 1.53% مع انخفاض «دانة غاز» 2.88%، و«طاقة» 1.08%، وتراجع قطاع الاتصالات بنسبة 1.11% مع انخفاض «اتصالات» بالنسبة ذاتها.

وجاء سهم «أبوظبي التجاري» في صدارة النشاط بسوق العاصمة بسيولة 87.65 مليون درهم، تلاه سهم «أبوظبي الأول» بتداولات بقيمة 40.53 مليون درهم، ثم سهم «الدار العقارية» مستقطباً نحو 31.7 مليون درهم. وحل في مقدمة الأسهم الأربعة الرابحة سهم «سوداتل» بنسبة 4.8% ليغلق عند 0.393 درهم، تلاه «منازل العقارية» بنسبة 3.32% ليغلق عند 0.405 درهم مع الكشف عن نمو الأرباح النصفية للشركة، في المقابل سجل سهم «العالمية القابضة» أكبر نسبة تراجع بنحو 8.23% إلى 2.23 درهم.

إرشادات

نصحت هيئة الأوراق المالية والسلع المستثمرين بالإقبال على الوسيط الذي يحوز الثقة بما لديه من سمعة وخبرة في السوق المالي، واحترامه لعملائه وعدم التمييز بينهم تبعاً لحجم المبلغ الذي يستثمرونه.

إفصاحات

وافق مجلس إدارة شركة «شعاع كابيتال» على تغيير اسم الشركة إلى مجموعة أبوظبي المالية، فيما أعلنت الشركة عن توليها بنجاح مهام المنظم الحصري لطرح صكوك بقيمة 135 مليون دولار لصالح شركة «ذا فرست جروب» ببورصة لندن.

ارتفعت أرباح شركة «منازل العقارية» إلى 136.9 مليون درهم بنهاية النصف الأول 2019، مقارنة بأرباح 132.9 مليون درهم، خلال الفترة نفسها من 2018.

ارتفعت أرباح شركة «دبي الإسلامي للتأمين وإعادة التأمين- أمان» بنسبة 7% إلى 7.5 ملايين درهم بنهاية النصف الأول 2019، مقارنة بأرباح قدرها 7 ملايين في الفترة نفسها من 2018.

سجلت شركة «الخليج للصناعات الدوائية- جلفار» خسائر 183.9مليون درهم بنهاية النصف الأول 2019، مقارنة بأرباح 50.9 مليوناً خلال النصف الأول 2018.

تراجعت أرباح شركة «أبوظبي لبناء السفن» بنسبة 75% إلى 866 ألف درهم بنهاية النصف الأول 2019، مقارنة بأرباح 3.6 ملايين درهم خلال الفترة نفسها من عام 2018.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات