تلويح بكين بورقة «المعادن النادرة» يهبط بالأسواق العالمية

تراجعت الأسهم العالمية، بعد تحذير صحف صينية من أن بكين مستعدة لاستغلال إمداداتها من المعادن النادرة في النزاع التجاري مع أمريكا.

وهبط ستاندرد اند بورز 500 عند أدنى مستوياته في أكثر من شهرين حيث فقد 12.14 نقطة مسجلا 2790.25 نقطة، وتراجع داو جونز 116.31 نقطة عند 25231.46 نقطة، ونزل ناسداك 54.33 نقطة إلى 7553.02 نقطة. وهبط ستوكس 600 الأوروبي 0.9% مع نزول داكس الألماني، وكاك 40 الفرنسي 1% و1.2%. وتلقى مؤشرا قطاعي السيارات والتعدين الأوروبيين أكبر صدمة جراء العزوف عن المخاطرة، إذ انخفضا 1% و1.7%، بينما تراجعت أسهم التكنولوجيا بفعل نزول أسهم شركات أشباه الموصلات.

كما تراجع نيكاي الياباني لأدنى مستوى في أسبوعين منخفضاً 1.21%. وحذرت صحف صينية من أن الصين مستعدة لاستخدام المعادن الأرضية النادرة للرد على الولايات المتحدة في حربهما التجارية. والمعادن النادرة هي مجموعة من 17 عنصراً كيماوياً تُستخدم في كل شيء من الإلكترونيات ذات التكنولوجيا الفائقة إلى المعدات العسكرية. وأشارت صحيفة الشعب الرسمية إلى اعتماد واشنطن (الحرج) على المعادن النادرة الصينية. وساهمت الصين بنسبة 80% من واردات أمريكا من المعادن النادرة في الفترة بين 2014 و2017.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات