سلطة دبي للخدمات المالية تقبل طلبات 7 شركات ضمن فئة «رخصة اختبار الابتكار»

أعلنت سلطة دبي للخدمات المالية عن قبول سبع شركات جديدة ضمن الدورة الحديثة الخاصة باستقبال الطلبات، مما يسمح لهذه الشركات بالتقدم بطلب الحصول على «رخصة اختبار الابتكار».

ويعكس استحداث هذه الفئة الخاصة من التراخيص التزام سلطة دبي للخدمات المالية بدعم الابتكار وتطور التكنولوجيا المالية من خلال إتاحة الفرصة للشركات التي سوف يتم قبولها لاختبار حلولها الخاصة بالتكنولوجيا المالية في ومن مركز دبي المالي العالمي.

مع التطور التكنولوجي المتسارع الذي يشهده القطاع المالي، فإن التكنولوجيا المالية (فينتك) أصبحت تؤثر بشكل كبير على قطاع الخدمات المالية داخل منطقة الشرق الأوسط وخارجها.

واستلمت سلطة دبي للخدمات المالية عدداً كبيراً من الطلبات من قطاعات متنوعة من أجل الالتحاق في الدورة الجديدة خلال الفترة المحددة للتقديم في شهر نوفمبر 2018، وقد تضمنت هذه الطلبات منتجات وحلولاً تكنولوجية مبتكرة مثل: التمويل الأخضر.

وإصدار السندات والصكوك رقمياً باستخدام العقود الذكية، ومنصات خاصة بتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة، والاستشارات المالية الروبوتية المتخصصة بالتمويل الإسلامي وترميز إصدار الأسهم وسندات الدين.

وقال برايان ستايروولت، الرئيس التنفيذي لدى سلطة دبي للخدمات المالية : نحن سعداء بهذا المزيج المتنوع من الشركات العالمية والمحلية التي تقدم مجموعة واسعة من المنتجات والحلول التكنولوجية، مثل منصات إيثريوم وكوردا الخاصة بتقنية البلوك تشين.

والذكاء الاصطناعي، واللوغاريتمات وتطوير العقود الذكية. وسنواصل دعم حكومة دبي من أجل تطوير نظام بيئي متكامل للتكنولوجيا المالية (فينتك) وتعزيز دور دبي كمركز إقليمي لها.

وفيما يتعلق بالشركات التي تم قبولها ضمن هذه الدورة، فيمكنها التقدم بطلب للحصول على رخصة اختبار الابتكار. وتتوقع سلطة دبي للخدمات المالية تسليم المجموعة الأولى من التراخيص في شهر مارس 2019.

وقامت السلطة باستحداث نظام الدورات لتقديم الطلبات استجابةً للاهتمام المتزايد الذي يشهده برنامج رخصة اختبار الابتكار .

والذي يعد شرطاً أساسياً للشركات التي ترغب بالحصول على رخصة اختبار الابتكار. وسوف يتم توفير دورتين سنوياً، تقوم خلالها الشركات الراغبة بتقديم الطلب بتزويد سلطة دبي للخدمات المالية بنموذج واضح لأعمالها، بالإضافة إلى مقترح عن المفاهيم المبتكرة. وقد تم تحديد شهر مايو من العام الحالي 2019، من أجل التقدم للمشاركة في الدورة التالية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات