تأثيرات إيجابية متوقعة لقانون الاستثمار

أشادت أكثر من جهة دولية بقانون الاستثمار الأجنبي المباشر الذي أصدرته الإمارات أخيراً ودخل حيز التنفيذ 30 أكتوبر الماضي، وسلطت الضوء على التأثيرات الإيجابية المتوقعة لهذا القانون فيما يتعلق بتعزيز جاذبية المناخ في الدولة لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية، ويرسم صفحة جديدة في تاريخ الاستثمار في الإمارات، ويطلق مزايا استثنائية لرؤوس الأموال ومجتمع الأعمال.

فذكرت وحدة «إيكونومست انتليجينس»، التابعة لمجلة «ايكونومست» البريطانية في تقرير لها أن القانون الجديد ينبئ بتجديد شامل لمنظومة الاستثمار في الدولة.

ونشر موقع «جيه دي سوبرا» الشبكي الأميركي المعني بالشؤون الاقتصادية تقريراً، أمس، عن القانون الجديد، ووصفه بأنه يُعَدُ بمثابة تغيير إيجابي طال انتظاره أجرته الإمارات بُغيَة دعم بيئتها الصديقة للمستثمرين الأجانب، وأحدث خطوة في سلسلة التدابير والمحفّزات التي أطلقتها الإمارات أخيراً بهدف زيادة حصتها من الاستثمارات الأجنبية المباشرة.

فيما وصفت مؤسسة «مونداك» العالمية للدراسات والاستشارات القانونية والاقتصادية القانون الجديد بأنه علامة فارقة في المشهد الاستثماري بالدولة، وأنه من المتوقع أن يُخلف أثراً إيجابياً أشبه بــ «تأثير الدومينو»، حيث سيؤدي إلى زيادة الاستثمارات الأجنبية المباشرة، خاصة في القطاعات غير النفطية، الأمر الذي سيؤدي بدوره إلى زيادة فرص العمل، وبالتالي إنعاش قطاع العقارات.

تعليقات

تعليقات