«أبوظبي» يرتفع 1.1% و«دبي» يتراجع 0.8%

الأسواق تستبق عطلة العيد بتداولات هادئة

أغلقت أسواق الأسهم المحلية أمس على تباين في الأداء، وسط تداولات هادئة بالتزامن انتهاء فترة الإعلان عن النتائج المالية للنصف الأول من العام الحالي مع عودة مستويات السيولة للتراجع، واقتراب عطلة عيد الأضحى.

وربح سوق أبوظبي 55.92 نقطة أو ما يعادل 1.16% ليغلق عند 4886.14 نقطة، مدعوماً بمكاسب سهمي «بنك أبوظبي الأول» و«اتصالات».

وتراجع سوق دبي بنسبة 0.81% أو ما يعادل 22.91 نقطة ليغلق عند 2817.98 نقطة، مواصلاً هبوطه للجلسة الثامنة على التوالي مع انخفاض أسهم «الإمارات دبي الوطني» و«إعمار العقارية» و«أرابتك القابضة». وانخفضت سيولة السوقين الكلية إلى 221.19 مليون درهم مقارنة بـ 709.31 ملايين في جلسة أمس الأول، موزعة بواقع 123.83 مليوناً في دبي و97.36 مليوناً في أبوظبي. وجرى تداول 150.56 مليون سهم، منها 96.96 مليون سهم في دبي، و53.60 مليون سهم في أبوظبي.

مراكز

وقال مروان شراب رئيس قسم الأفراد والحسابات الخاصة لدي «الرمز كابيتال»، إن التداولات جاءت هادئة مع عزوف المستثمرين كالمعتاد عن تكوين مراكز جديدة قبيل عطلة عيد الأضحى، كما أن الحركة السعرية محدودة على معظم الأسهم سواء القيادية أو المضاربية.

وأضاف لـ«البيان الاقتصادي»، إن الأسواق لم تتفاعل- كما هو مأمول- مع النتائج المالية، الأمر الذي عكسته أحجام وقيم التداولات، لافتاً إلى أنه ورغم نتائج الأعمال القوية للنصف الأول من العام الحالي والتي تضمنت معدلات نمو جيدة، إلا أن هذه النتائج لم تزد الطلب على الأسهم باستثناء القطاع البنكي على النحو المعتاد في مثل هذه الأوقات. ولفت إلى أن أسعار الأسهم الحالية تخلق فرصاً لبناء مركز جديدة عند مستويات مغرية، وذلك للاستثمار طويل المدي.

وجاء صعود سوق أبوظبي بدعم ارتفاع قطاع البنوك بنسبة 1.73% مع صعود «أبوظبي الأول» 2.5% و«الاتحاد الوطني» 0.8%، كما ارتفع قطاع الاتصالات بنسبة 1.2% مع صعود سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها. وفي المقابل هبط قطاع الطاقة 2.3% مع انخفاض سهمي «طاقة» بنسبة 4.24%، و«دانة غاز» بنسبة 2.63%، كما انخفض قطاع العقارات بنسبة 1.5% مع هبوط سهم «الدار العقارية» 2%.

دبي

وفي سوق دبي، هبط قطاع النقل 1.43% مع انخفاض سهم «أرامكس» 2.25% فيما انخفض قطاع العقارات بنسبة 1.13% مع هبوط سهم «إعمار العقارية» 1.6%، وسهم «داماك» 1.39%، سهم «أرابتك القابضة» 0.53%.

وهبط قطاع الاتصالات 0.6% مع تراجع سهم «دو» بالنسبة ذاتها، فيما تراجع قطاع البنوك 0.6% مع هبوط سهم «الإمارات دبي الوطني» 2.3%.

جاء سهم «سلامة للتأمين» في صدارة الأسهم النشطة بالكمية في سوق دبي، خلال جلسة تعاملات أمس، مسجلاً كميات تداول بلغت 23.02 مليون سهم، بقيمة 9.62 ملايين درهم، ليغلق مرتفعاً عند سعر 0.413 درهم، فيما تصدر سهم «إعمار العقارية» مقدمة الأسهم النشطة بالقيمة، لتصل قيمة تعاملاته إلى 29.48 مليون درهم، بعدما تم التداول على 5.81 ملايين سهم.

أبوظبي

وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية، جاء سهم «دانة غاز» في صدارة الأسهم النشطة بالكمية، خلال جلسة تعاملات أمس، كميات تداول بلغت 18.49 مليون سهم، بقيمة 20.52 مليون درهم، فيما تصدر سهم «أبوظبي الأول» مقدمة الأسهم النشطة بالقيمة، لتصل قيمة تعاملاته إلى 22.86 مليون درهم. وارتفع مؤشر فوتسي ناسداك دبي 20 بنسبة 0.37% أو ما يعادل 12.05 نقطة ليغلق عند 3241.49 نقطة بعد تداول 90.38 ألف سهم بقيمة 1.5 مليون دولار من خلال 54 صفقة.

Ⅶإفصاحات

Ⅶأظهرت نتائج أعمال «الفجيرة للتأمين الوطنية» ارتفاع الأرباح 234.3% إلى 26.53 مليون درهم بالنصف الأول مقابل أرباح 7.93 ملايين درهم بنفس الفترة من العام الماضي.

Ⅶحققت الإسلامية العربية للتأمين «سلامة»، نمواً بأرباحها بنسبة 529% إلى 32.7 مليون درهم بنهاية النصف الأول، مقارنة بأرباح 5.2 ملايين درهم في نفس الفترة من 2017.

Ⅶتراجعت أرباح «دبي للمرطبات» بنسبة 74% إلى 11 مليون درهم في النصف الأول مقابل أرباح 42.08 مليون درهم بنفس الفترة من 2017.

Ⅶيتخذ مجلس إدارة الشركة الوطنية للتبريد المركزي «تبريد» قراراً بالتمرير يوم 19 أغسطس للنظر في عقد اجتماع العمومية لبحث قرار خاص بمسائل التمويل بالشركة.

Ⅶارتفعت خسائر شركة الخليجية للاستثمارات العامة 20% إلى 107.9 ملايين درهم بنهاية النصف الأول مقارنة بخسائر 90 مليوناً خلال نفس الفترة من العام الماضي.

Ⅶكشفت البيانات المالية لأبوظبي لبناء السفن تراجع الأرباح 92.6% إلى 3.66 ملايين درهم في نهاية النصف الأول مقابل أرباح بنحو 49.46 مليون درهم بنفس الفترة من 2017.

Ⅶقفزت أرباح النعيم القابضة المدرجة ببورصتي دبي ومصر 422.8% خلال النصف الأول إلى 2.43 مليون دولار، مقابل 456.49 ألف دولار أرباح خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

Ⅶشهدت نتائج «السلام القابضة» المدرجة ببورصات دبي والكويت ومصر المالي تحولاً للأرباح في نهاية النصف الأول إلى 132.47 مليون دينار كويتي مقابل خسائر 260.93 مليون دينار كويتي.

Ⅶحققت الاستشارات المالية الدولية «إيفا»، المدرجة ببورصة دبي والكويت، خسائر في النصف الأول بقيمة 2.05 مليون دينار، مقابل أرباح بنحو 67.51 ألف دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي.

تعليقات

تعليقات