80

توقع رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحيى، تراجع احتياطات بلاده من النقد الأجنبي إلى 80 مليار دولار بنهاية العام الحالي.

وكشف أويحيى، في مؤتمر صحافي أمس في ختام الدورة الخامسة للمجلس الوطني لحزب التجمع الوطني الديمقراطي الذي يتزعمه، انخفاض احتياطات النقد الأجنبي للجزائر إلى 90 مليار دولار بنهاية شهر مايو الماضي، بناء على الأرقام التي قدمتها وزارة المالية.

وتوقع أويحيى، تآكل هذه الاحتياطات لتصل إلى 80 مليار دولار بنهاية 2018.

كان وزير المالية عبد الرحمن راوية، صرح في وقت سابق، بأن احتياطات الجزائر من النقد الأجنبي ستنخفض إلى 85.2 مليار دولار بنهاية 2018، ثم 79.7 مليار دولار بنهاية 2019، على أن تبلغ 76.2 مليار دولار خلال عام 2020.

تعليقات

تعليقات