مصر تكشف عن حقل نور الجديد

التقى وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا، بالرئيس التنفيذي لشركة إيني الإيطالية، كلاوديو ديسكالزي للاتفاق على استثمارات الشركة المقبلة في مصر وحفر حقل "نور" الجديد.

وأكد ديسكالزي أن الشركة خصصت 70% من حجم استثماراتها عالميا للاستثمار في مصر، مشيرا إلى أن حجم الاستثمارات التي ضخت في حقلي نورس وظهر بلغ حتى الآن 8.4 مليار دولار، وأنه من المخطط ضخ 3 مليارات دولار أخرى خلال المرحلة المقبلة، وفقاً لروسيا اليوم.

وأشار وزير البترول المصري إلى أنه تم استعراض الموقف التنفيذي لاستكمال باقي مراحل مشروع تنمية حقل ظهر، وما تم إنجازه من أعمال إنشائية في وحدات معالجة الغازات بالمحطة البرية ببورسعيد.

كما تناول اللقاء، موقف تنفيذ الأعمال لاستكمال مشروع تنمية حقل نورس وكذلك خطة الحفر المستهدفة للحقل الجديد "نور" الواعد في منطقة البحر المتوسط.

وكانت وسائل إعلام قد أفادت باكتشاف أكبر حقل غاز في العالم داخل منطقة "امتياز شروق" في البحر المتوسط في المياه الاقتصادية المصرية، الذي سيتم الإعلان عن حجم الاحتياطات الرسمية الخاصة به بعد الانتهاء من تجميع البيانات، مبينة أن الحقل تقدر احتياطاته المبدئية بأكثر من 90 تريليون قدم مكعبة غاز ما يمثل ثلاثة أضعاف حقل "ظهر".

وتمتلك شركة إيني الإيطالية، المالك الأصلي لمنطقة امتياز شروق، حاليا 50% من منطقة الامتياز في مقابل 10% لشركة بى بى البريطانية و30% لشركة روزنفت الروسية و10% لشركة مبادلة الإماراتية للبترول.

تعليقات

تعليقات