حققت 44 مليون درهم أرباحاً في 2017

«الظفرة التعاونية» توزّع 75 % من رأس المال

عقدت جمعية الظفرة التعاونية اجتماعها السنوي للجمعية العمومية لسنة 2017 والذي أقرت من خلاله توزيع 75 % من رأس المال على المساهمين. بالإضافة إلى إقرار الأرباح النقدية للسنة الفائتة والتي بلغت 44 مليوناً وخمسمائة ألف لتحقق بذلك انتعاشاً اقتصادياً مهماً مع بداية العام الحالي للجمعية التي تتوزع فروعها ومشاريعها وأعمالها في كافة منطقة الظفرة.

وشهد الاجتماع الخاص بالجمعية العمومية مناقشة تفاصيل واستراتيجية الجمعية للعام الحالي، بالإضافة إلى الكشف عن آخر مشاريع الجمعية والتي كانت توقيع عقد إنشاء وتطوير مركز تجاري جديد في منطقة الظفرة.

انتعاش

من جهته أكد محمد بن عشير المزروعي رئيس مجلس إدارة جمعية الظفرة أن الجمعية تشهد انتعاشاً كبيراً ورواجاً في الأعمال برز في السنة الماضية في مختلف المشاريع والأعمال التي تديرها الجمعية، بالإضافة إلى النمو الكبير الذي تحققه الجمعية في المشاريع الضخمة في مختلف المناطق البترولية.

وقال : ساهم توزيع وانتشار مشاريع الجمعية في تحقيق طفرة مهمة في الأرباح وتفوق للجمعية في الفترة الماضية، نريد أن نؤكد على أهمية ما تقوم به الجمعية من خدمات وأعمال تساهم في تطوير المنطقة وفي دفع عجلة الاقتصاد للأفضل في منطقة الظفرة، وتحقيق العديد من المشاريع التنموية المهمة والتي تخدم سكان الظفرة وتقدم لهم الكثير من الخدمات والتسهيلات.

وأضاف بن عشير : الظروف الاقتصادية للمنطقة ساعدتنا كثيرا في أن نرفع من نسبة الأرباح، كما أن ثقة المساهمين تقدم لنا الكثير أيضا في هذه الفترة، هدف الجمعية لا يتوقف عند الأرباح فقط وإنما كسب ثقة المتعاملين والمستهلكين أيضا أحد أهم أهداف الجمعية وما نريد تحقيقه خلال الفترة المقبلة.

استراتيجية

وأكد بن عشير أن الاجتماع ناقش استراتيجية وخطة زيادة الأرباح في السنة الحالية بحيث تصل الجمعية إلى تحقيق أهدافها كافة خاصة مع التسارع والنمو الاقتصادي السريع والذي تشهده الإمارات بشكل عام، وقال : نحن جزء مهم في منطقة الظفرة من ناحية رفع وتيرة الاقتصاد للأعلى ونريد أن تكون مساهمتنا دوماً بشكل أفضل.

تعليقات

تعليقات