«رواد» تدعم 212 مشروعاً منها 58 % لرواد الأعمال المواطنين

قطعت مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية «رواد» خطوات نوعية في تحقيق رؤيتها وتنفيذ أهدافها في المساهمة في تهيئة مناخ تحفيزي ملائم لإطلاق ودعم المشاريع الريادية المواطنة وفي دعم قطاع ريادة الأعمال في الشارقة، سواء على المستوى الفردي أو الجماعي للمنشآت والمشاريع، والأخذ بيدها لتصبح علامات تجارية ناجحة تسهم في تعزيز الناتج المحلي في الإمارة مع مضي 12 عاماً على تأسيسها.

وقال سلطان عبد الله بن هده السويدي رئيس مجلس إدارة مؤسسة «رواد»: «إن ما حققته مؤسسة (رواد) من نجاحات واسعة وملموسة على مدار الأعوام السابقة ينبثق من توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في دعم الشباب المواطن ورعاية مواهبهم والعمل على ترسيخ وتطوير قطاع ريادة الأعمال ككل في الإمارة من خلال إيجاد وتطبيق طرق وأساليب مبدعة ومبتكرة لدعم وبلورة الاستثمارات الصغيرة وتشجيع الطاقات الوطنية الشابة وأصحاب الأفكار الإبداعية المتميزة .

وقال حمد المحمود مدير المؤسسة: إن إجمالي المشاريع التي دعمتها المؤسسة منذ إطلاقها بلغ 212 مشروعاً، استحوذ رواد الأعمال المواطنون على 58% من هذه المشاريع التي وافقت المؤسسة على تمويلها وبواقع 122 مشروعاً بينما مثلت مشاريع رائدات الأعمال المواطنات المدعمة 40% من هذه المشاريع وبواقع 84 مشروعاً.

وأوضح أن «رواد» تمكنت خلال الفترة 2005 إلى 2017 من تمويل عدد 57 مشروعاً في مختلف الأنشطة الاقتصادية وبإجمالي 16.9 مليون درهم حيث بلغت المشاريع الممولة بشكل مباشر من قبل المؤسسة 43 مشروعاً بـ 9.2 ملايين درهم وحاصلة على حوافز تمويلية غير مستردة.

تمكين

جددت مؤسسة «رواد» مؤخراً اتفاقية تفاهم وشراكة مع مصرف الشارقة الإسلامي لتمكين رواد الأعمال المواطنين أصحاب المشاريع الصغيرة من تأسيس مشاريعهم وتطويرها بما يخدم الاقتصاد الوطني، حيث سيتكفل الجانبان بتقديم التسهيلات والإعفاءات لرواد الأعمال المواطنين وتقديم سقف تمويل يصل إلى مليوني درهم لكل مشروع، مع فترة سماح من السداد تصل إلى 12 شهراً، ونسبة مرابحة بأسعار تفضيلية بنسبة 5.85%.

تعليقات

تعليقات