«سوق أبوظبي» يستضيف طلاباً ضمن أسبوع المال العالمي - البيان

«سوق أبوظبي» يستضيف طلاباً ضمن أسبوع المال العالمي

توعوية للطلاب بسبل الاستثمار الآمن في أسواق الأسهم من المصدر

استضاف سوق أبوظبي للأوراق المالية، أمس وفداً طلابياً يضم طلاباً من المدارس الثانوية والجامعات ترعاه مؤسسة الإمارات للشباب ضمن الاحتفالات السنوية لأسبوع المال العالمي في دورته السابعة التي تنطلق اليوم.

توعية

وحرصت إدارة السوق على تواجد الوفد الطلابي داخل القاعة الرئيسية لقرع جرس التداول للعام الثالث على التوالي، فيما نظم السوق محاضرة توعوية للطلاب الزائرين لتعريفهم بسبل الاستثمار الآمن في أسواق الأسهم المحلية والوقوف على دور سوق أبوظبي للأوراق المالية في جذب المزيد من الاستثمارات والمدخرات والأموال في الأوراق المالية بما يخدم مصلحة الاقتصاد الوطني، إلى جانب المساهمة في تحقيق الاستقرار المالي والاقتصادي وتطوير طرق التداول لضمان توفر السيولة واستقرار أسعار الأسهم المدرجة في السوق.

وتشهد الاحتفالية السنوية لـ«أسبوع المال العالمي» فعاليات وأنشطة محلية وإقليمية تهدف إلى تحفيز الأطفال والشباب كي يتعرفوا على كل ما يتعلق بأمور المال والتوفير والكيفية التي يمكنهم من خلالها كسب رزقهم والحصول على وظيفة، وهو ما يساعدهم ليصبحوا من رواد الأعمال عن طريق أنشطة مرحة وتفاعلية من أجل تزويد الأطفال والشباب بالأدوات اللازمة وإلهامهم بمستقبل أفضل.

وقال راشد البلوشي الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية إن مشاركة السوق في فعاليات أسبوع المال العالمي تأتي في إطار الجهود الرائدة التي تهدف إلى تعزيز الثقافة المالية على الصعيد الوطني، خصوصاً بين فئات الأطفال والشباب، معرباً عن سعادته لمشاركة سوق أبوظبي للأوراق المالية في تلك الفعاليات الهادفة والتي تلهم الأطفال والشباب لمعرفة المزيد حول مفهوم المال والادخار.

وأضاف البلوشي إن ترسيخ وغرس المفاهيم الصحيحة لعالم المال والأعمال لدى طلاب المدارس والجامعات سيكون حافزاً لكسب الرزق والحصول على الوظيفة المناسبة في المستقبل، لافتاً بأن تثقيف الشباب بمبادئ الادخار وأساسيات الإدارة الجيدة للمال سوف يمكننا من إنشاء جيل واعٍ من الراشدين القديرين وذوي البديهة المالية، بحيث نعتمد عليهم في بناء مستقبل مزدهر ومستدام للبلاد.

سلوكيات

وأوضح الرئيس التنفيذي أن سوق أبوظبي للأوراق المالية حرص على تنظيم محاضرات تعليمية للطلاب المشاركين في أسبوع المال العالمي بحيث يتخللها نقاشات وأفكار تهدف إلى تحويل قواعد التعاملات المالية الصحيحة والسلوكيات الإيجابية في الثقافة المالية إلى مواد تفاعلية مع الفئات المستهدفة.

منوهاً بأن مثل هذه الفعاليات من شأنها صناعة جيل واعٍ مالياً وتهيئته للتفاعل الإيجابي مع المجتمع فيما يخص التعاملات المالية، إضافة إلى غرس القيم والأخلاق لديهم في كل ما يتعلق بالأموال وحقوقها وواجباتها.

وخلال استضافة سوق أبوظبي للأوراق المالية للوفد الطلابي، حرص القائمون على الزيارة على توعية الأطفال والشباب الزائر بأهمية إدارة المال ومعرفة قيمة الأوراق المالية من خلال ألعاب ترفيهية تعتمد على تشكيل العملات ومعرفتها وتوفير طاولة خاصة لتلوين عبارات توعوية حول أهمية إدارة المال تمثل شعار أسبوع المال العالمي وهو «التوفير، الإنفاق، الإدخار».

ويعتبر أسبوع المال العالمي هو الاحتفال السنوي الذي تترأسه المنظمة الدولية لمالية الطفل والشباب، وهي منظمة متخصصة في تثقيف الأطفال والشباب اقتصادياً واجتماعياً في مختلف دول العالم.

ومنذ انطلاقها في عام 2013، نمت مبادرة «أسبوع المال العالمي» بشكل كبير، حيث شارك فيها أكثر من 7 ملايين طفل وشاب من 132 دولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات