كأس العالم 2018

البنك الإسلامي للتنمية ينوي طرح صكوك بـ2.5 مليار دولار

قال بندر حجار رئيس البنك الإسلامي للتنمية أمس، إن البنك، وهو أكبر مؤسسة للتنمية في العالم الإسلامي، سيطرح قريباً صكوكاً من الحجم القياسي بقيمة 2.5 مليار دولار، وهو الإصدار الأكبر من نوعه.

وقال حجار في مؤتمر لقطاع الصكوك في بورصة لندن إن خطة البنك التمويلية للنصف الأول من 2018 هي الأكبر منذ بداية نشاطه وإن إيرادات الصكوك ستدعم الإنفاق على البنية التحتية والصحة والتعليم.

وأضاف إن البنك يخطط لتأسيس صندوق بقيمة 500 مليون دولار لدعم المشروعات المبتدئة في مجالات العلوم والتكنولوجيا.

والبنك متعدد الأطراف ومقره جدة ويصدر بانتظام صكوكاً لتمويل أنشطته وأيضاً لدعم سوق الصكوك الدولية عبر إتاحة منحنى عائد سائل للصكوك.

عين الإسلامي للتنمية أخيراً بنوكاً للاشتراك في ترتيب إصدار صكوك جديد بالدولار وفق ما أظهرته وثيقة لأحد البنوك. والبنوك هي سي.آي.ام.بي وسيتي والإمارات دبي الوطني كابيتال وبنك الخليج الدولي واتش.اس.بي.سي وناتكسيس واس.ام.بي.سي نيكو وستاندرد تشارترد.

ويعقد البنك اجتماعات مع مستثمري أدوات الدخل الثابت بلندن هذا الأسبوع، قبل عملية بيع محتملة لأدوات دين لأجل 5 سنوات. كما يدرس إصدار صكوك لأجل 10 سنوات وفق ما أظهرته الوثيقة.

وفي حديث مع رويترز على هامش المؤتمر، قال حجار إنه يتوقع أن يجري التوقيع قريباً على مذكرة تفاهم مع البنك الآسيوي لاستثمارات البنية التحتية الذي تقوده الصين بشأن استثمار مشترك في أفريقيا.

وقال: التعاون مع الصينيين وغيرهم لتمويل البنية التحتية بشكل أساسي مهم جداً، ومن ثم فإننا سنمضي في هذا الاتجاه ونخطط بعد ذلك لزيارتهم وأيضاً لتوقيع مذكرة تفاهم من أجل التعاون وبخاصة في أفريقيا.

تعليقات

تعليقات