تدشين مركز الأعمال الصيني في «دبي الجنوب»

خلال افتتاح المقر الجديد للمركز | البيان

أعلن مركز الأعمال الصيني افتتاح مقره الرئيس بمجمع الأعمال في «دبي الجنوب» أمس، ليكون المركز الأول من نوعه في دولة الإمارات والمنطقة المتخصص بالأعمال التجارية للشركات الصينية الجديدة الناشئة والصغيرة والمتوسطة.

ويهدف المركز إلى مساعدة رجال الأعمال والشركات الصينية على تعزيز حضورهم في دولة الإمارات وأسواق المنطقة، والاستعداد للمشاركة في فعاليات معرض إكسبو دبي 2020، الذي ستستضيفه «دبي الجنوب»، حيث يوفر المركز مجموعة متكاملة من الخدمات التجارية التي تشمل تأجير مساحات مكتبية مجهزة ودعم المشتريات وإنجاز معاملات الترخيص التجاري، وإصدار التأشيرات وتأمين المرافق المخصصة لإقامة حفلات الاستقبال والمؤتمرات.

جاء إعلان تدشين المركز خلال حفل رسمي أقيم في مقره الجديد، حضره شعيب الرحيمي، نائب رئيس مجمّع الأعمال في «دبي الجنوب»، ومحسن أحمد، نائب رئيس الخدمات اللوجستية في «دبي الجنوب»، وجستن ويلشو نائب الرئيس الأول ـ التجارة في «دبي الجنوب»، فضلاً عن نخبة من كبار المسؤولين وممثلي الجمعيات من القنصليات المحلية والدولية.

وأعربت لي بينج، القنصل العام لجمهورية الصين الشعبية بدبي، عن أملها بأن يكون «مركز الأعمال الصيني» نموذجاً ناجحاً للتعاون الاقتصادي المستمر على المدى الطويل بين البلدين. وقال شعيب الرحيمي: مسرورون بافتتاح مركز الأعمال الصيني كجزء من مجتمع أعمالنا النابض بالحياة، إذ يتجلى التزامنا في توفير الأسس اللازمة لمثل هذه الاستثمارات الكبيرة.

وأعرب أليكس تشن مدير عام «مركز الأعمال الصيني»، عن توقعاته بأن يتحول مركز الأعمال الصيني إلى إحدى الوجهات الاستثمارية الأكثر شعبية للشركات الصينية انطلاقاً من موقعه الاستراتيجي والتخطيط الاستراتيجي المتميز لـ«دبي الجنوب».

وقال تشن: مسرورون بأن يكون مقر أعمالنا في أحضان هذا المشروع العمراني المتميز بإمارة دبي الذي من المنتظر أن يشهد ازدهاراً متنامياً ينعكس بدوره على مركزنا وعملائنا، مؤكداً أن دبي الجنوب تشكل مستقبل دبي بكل ما للكلمة من معنى.

ويُعتبر الموقع الاستراتيجي لمركز الأعمال الصيني في «دبي الجنوب» واحداً من أبرز عوامل نجاحه على المدى الطويل، حيث تعتبر «دبي الجنوب» موطناً لمطار آل مكتوم الدولي، أكبر مطار في العالم، والمقر المرتقب لإقامة فعاليات معرض «إكسبو دبي 2020».

جهود

ويعكس افتتاح «مركز الأعمال الصيني» حجم الجهود التي تبذلها «دبي الجنوب» لاستقطاب المزيد من الاستثمارات الصينية إلى دبي وتعزيز حضور الشركات الصينية في المنطقة.

حيث ينظر إلى «دبي الجنوب» في المستقبل باعتبارها المركز الحيوي الجديد للاستثمار والأعمال والتجارة في دولة الإمارات، وهي جزء أساسي من مكانة دبي كوجهة عالمية للاستثمار. ويوجد حالياً 4500 شركة مسجلة في دبي الجنوب مما يجعلها الوجهة المفضلة للأسواق الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات