تباين أسواق الأسهم وسط غياب المحفزات

سيطر التباين على أداء أسواق الأسهم المحلية أمس وتراجع سوق دبي بفعل عمليات جني أرباح محدودة بعد صعوده ثلاث جلسات متتالية، فيما صعد سوق أبوظبي هامشياً بدعم مكاسب القياديات.

وبلغت مستويات السيولة الكلية في السوقين نحو 377 مليون درهم بتداول 271 مليون سهم من خلال 3971 صفقة منفذة، وخسر رأس المال السوقي للأسهم نحو 1.6 مليار درهم منها 1.09 مليار لأسهم دبي و498 مليون لأسهم أبوظبي.

وتراجع سوق دبي بنسبة 0.56% أو ما يعادل 20.26 نقطة ليغلق عند 3595.13 نقطة بضغط تراجع أسهم العقار يتصدرها «إعمار» وأرابتك، وجرى تداول 173 مليون سهم بقيمة 218.8 مليون درهم.

وارتفع سوق العاصمة بنحو 0.05% بمكاسب 2.27 نقطة ليغلق عند 4494.9 نقطة بدعم مكاسب دانة غاز و أبوظبي الأول، لكن السوق قلص مكاسبه مع هبوط سهم اتصالات، وجرى تداول 97.9 مليون سهم بقيمة 158.3 مليون درهم.

اتجاه

وقال رامي رشاد رئيس قسم الاستشارات والبحوث بشركة الصفوة مباشر، إن الأسواق المحلية تتحرك في اتجاه إيجابي صاعد على المدى المتوسط لكنها تفتقر إلى المحفزات في الوقت الراهن بعد نهاية موسم النتائج النصفية.

وهبط سهم الاتحاد العقارية بنسبة 2% إلى 88 فلساً متصدراً نشاط السوق من حيث الأحجام بأكثر من 24 مليون سهم، فيما تراجع سهم دريك آند سكل بنحو 1.78% إلى 0.38 فلساً، وانخفض إعمار بنسبة 1.78% إلى 8.27 دراهم.

وأضاف رشاد لـــ«البيان الاقتصادي»، أن نقطة الضعف الوحيدة في الأسواق تتمثل في انخفاض مستويات السيولة بشكل ملحوظ دون مستويات 500 مليون درهم، وهو ما يتعارض مع اتجاه السوق الصاعد وبالتالي قد يستمر السوق في تحركات عرضية لفترة طويلة.

مضاربات

وأوضح رشاد إن أسهم المضاربات بدأت تظهر على الساحة من جديدة مع استحواذها على حصة كبيرة من السيولة، في المقابل تشهد الأسهم القيادية أداء مستقراً ويتقدمها سهم إعمار العقارية الذي يتحرك بشكل إيجابي ولكن لا يزال يحتاج إلى مزيد من السيولة.

وقال رئيس قسم الاستشارات والبحوث بشركة الصفوة مباشر، أن صعود سوق أبوظبي جاء بدعم رئيسي من مكاسب دانة غاز الذي أغلق مستقراً أعلى 65 فلسا وهو ما يدعم وتيرة صعوده حتى 75 إلى 80 فلساً في المدى القريب.

وأغلق ســهم دانة غاز رابحاً نحو 8.06% إلى 0.67 فلس متصدراً النشاط من حيث الأحجام، بينما صعد أبوظبي الأول بنحو 0.47% إلى 10.65 دراهم وتــــصدر النشاط من حيث القيم.

أجانب

اتجهت تعاملات الأجانب في سوق دبي أمس نحو البيع بمبيعات 113.5 مليون درهم مقابل مشتريات بنحو 96.3 مليون بصافي بيعي 17.22 مليوناً، بينما مال الاستثمار المؤسسي نحو الشراء بمشتريات جاوزت 86.8 مليوناً مقابل مبيعات بنحو 60.3 مليوناً بصاف شرائي 26.4 مليون درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات