EMTC

36.8 مليون برميل تسلمها بورصة دبي للطاقة في مارس المقبل

سجلت بورصة دبي للطاقة، أول بورصة دولية في منطقة الشرق الأوسط لعقود الطاقة الآجلة والسلع، رقماً قياسياً جديداً في حجم التسليم الفعلي، بلغ 36.8 مليون برميل من النفط الخام سيتم تسليمها، عبر البورصة في شهر مارس 2017، الأمر الذي يعكس استمرار الأداء القوي، الذي تشهده البورصة منذ مطلع العام 2017. وكان الرقم القياسي السابق قد بلغ 29.9 مليون برميل للتسليم، خلال شهر فبراير 2017.

ويمثل هذا الرقم إنجازاً آخر في سجل بورصة دبي للطاقة المكلل بالنجاحات، وذلك بعد أن كانت قد سجلت الأسبوع الماضي رقماً قياسياً جديداً في حجم الخيارات المفتوحة (Open Interest) للعقد الآجل لخام عمان بلغ 40,505 عقود، وذلك في أعقاب عمليات التداول لشهر يناير 2017.

وقال أحمد شرف، رئيس مجلس إدارة بورصة دبي للطاقة: «استهلت بورصة دبي للطاقة العام 2017 ببداية قوية، نجحت خلالها في إضافة المزيد من الإنجازات إلى سجلها الحافل وتحقيق أرقام قياسية جديدة، وذلك بعد تسجيلها لأرقام غير مسبوقة في أحجام التسليم الفعلي والخيارات المفتوحة، لترسي بذلك معايير جديدة للتميز في الأداء شهراً تلو الآخر. ويظهر التطور الذي تشهده البورصة وبوتيرة مطردة الثقة القوية، التي تحظى بها آلية التسليم لدينا، كما تعزز مكانة العقد الآجل لخام عمان من بورصة دبي للطاقة بوصفه الأداة الأكثر موثوقية لإدارة المخاطر واكتشاف الأسعار في السوق الإقليمية للنفط الخام».

وأضاف شرف: «يبقى تركيزنا منصباً على المستقبل، ونحن نتطلع إلى الاستناد إلى زخم الأداء القوي الذي نتمتع به لنشرع في إرساء قواعد المرحلة المقبلة من مسيرة نمو وتطور البورصة». ويعد العقد الآجل لخام عمان من بورصة دبي للطاقة المعيار الوحيد إقليمياً، الذي يخضع لأطر تنظيمية صارمة لتسعير النفط الخام المتجه للأسواق التي تقع شرق السويس، ويستند إلى النفط المنتج في سلطنة عمان، الذي يتخطى إنتاجه حالياً مليون برميل يومياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات