العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الأسهم تُقلّص خسائرها الأسبوعية رغم انحسار السيولة

    قلصت الأسهم خسائرها الأسبوعية في جلسة أمس على الرغم من انحسار السيولة مقارنة بالأسابيع السابقة.

    وشهدت أسواق المال المحلية تحسناً في جلسة أمس عقب التراجعات القوية المسجلة في الجلستين السابقتين.

    وربحت القيمة السوقية نحو 4 مليارات درهم، مما قلص خسائرها الأسبوعية إلى 10.7 مليارات درهم وفقاً للإحصاءات الرسمية.

    وأظهر الرصد الأسبوعي لحركة المؤشرات العامة في السوقين انخفاض المؤشر العام لسوق دبي المالي بنسبة 1.03% إلى 3472 نقطة، في حين خسر المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية 1.4% خلال الفترة نفسها مغلقاً عند 4526 صفقة. وكان من الملاحظ خلال الأسبوع أن عمليات البيع ورغم شمولها غالبية الأسهم إلا أنها تركزت على العقار، حيث تراجع سهم «إعمار» بنسبة 2% من 6.88 إلى 6.74 دراهم، وخسر «إعمار مولز» في ذات الفترة 3% من قيمته هابطاً من 2.93 إلى 2.84 درهم.

    ولعبت السلبية التي سيطرت على سهم «اتصالات» المدرج في سوق العاصمة المنخفض من 20 إلى 19.80 درهماً دوراً في زيادة خسائر القيمة السوقية للأسهم المتداولة.

    وبرغم الإغلاق الأحمر للسوقين إلا أن شح السيولة مازال حاضراً ولم تتجاوز قيمة الصفقات المبرمة في خمس جلسات 1.8 مليار درهم، ووصل عدد الأسهم المتداولة 868 مليون سهم نفذت من خلال نحو 18 ألف صفقة.

    طباعة Email