قمة التمويل متناهي الصغر تنطلق في أبوظبي غداً

تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، تنطلق غداً فعاليات الدورة الثامنة عشرة لقمة التمويل متناهي الصغر تحت شعار «الابتكارات في مجال الإدماج المالي»، والتي ستستمر فعالياته حتى 17 مارس الجاري في فندق جميرا أبراج الاتحاد في العاصمة أبوظبي.

وسيضم المؤتمر 19 جلسة تجمع نخبة من الخبراء في القطاع لمناقشة مواضيع موسعة في مجال الإدماج المالي، ومنها جلسة «الثورة الرقمية والاندماج المالي»، و«الدروس المستفادة من برامج السلامة لدى الحكومات ومنهاج التخرج»، و«دور مجموعات التوفير في بناء الأصول والقدرات المالية»، و«التطبيق بشكل كبير أو صغير: الصحة والتمويل المتناهي الصغر على المستوى الخاص بك»، و«حلول زراعية مبتكرة لتلبية احتياجات الأعمال الصغيرة».

وسيتم تنظيم جلسات تدريبية تستند على تطبيق إلكتروني يشمل مسابقة محاكاة لمؤسسات التمويل المتناهي الصغر في السوق، وسيطلب من المشاركين حل مسائل مختلفة من استيراتيجيات الأسواق والمنتجات في القطاع.

مشاركة

ويشارك في القمة، التي ينظمها صندوق خليفة لتطوير المشاريع وبرنامج الخليج العربي للتنمية «أجفند» و«قمة التمويل متناهي الصغر»، نخبة من صناع القرار وقادة الأعمال من مختلف أنحاء العالم، بهدف بناء علاقات وشراكات جديدة وإدارة حوارات عن أهم الممارسات والسياسات لتحسين الخدمات والدعم المادي، والتركيز على العملاء، وتسريع التحول الاجتماعي.

وستضم الجلسة الافتتاحية كبار الشخصيات ومسؤولي المصارف المركزية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فضلاً عن قادة من قطاع التمويل متناهي الصغر لمناقشة استراتيجيات الإدماج المالي.

وتضم قائمة الشخصيات والقادة المشاركين في القمة الملكة صوفيا قرينة ملك اسبانيا السابق، والأمير طلال بن عبد العزيز رئيس برنامج الخليج العربي للتنمية «أجفند»، ومعالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، والدكتور محمد يونس، مؤسس بنك جرامين، الذي اشتهر باسم بنك الفقراء، والحاصل على جائزة نوبل، وحسين جاسم النويس رئيس مجلس إدارة صندوق خليفة لتطوير المشاريع، ولاري ريد مدير «قمة التمويل متناهي الصغر» في الولايات المتحدة الأميركية.

تقنيات

قال لاري ريد، مدير «قمة التمويل متناهي الصغر» في أميركا: «تعد قمة التمويل متناهي الصغر منصة عالمية لتبادل أفضل الممارسات ومناقشة التقنيات الجديدة، وتهدف إلى بناء علاقات وشراكات جديدة وإدارة حوارات عن أهم الممارسات والسياسات لتحسين الخدمات والدعم المادي، والتركيز على العملاء، وتسريع التحول الاجتماعي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات