EMTC

مشاركون في مؤتمر هيرميس الاستثماري:

أسواق الإمارات ومصر نحو تحقيق أعلى عائدات في 3 سنوات

صورة

أكد مشاركون في مؤتمر هيرميس الاستثماري EFG Hermes One on One الثاني عشر الذي استضافته دبي على مدار يومين تحت رعاية سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي رئيس مركز دبي المالي العالمي أن أسواق الإمارات ومصر ستحقق أعلى عائدات استثمارية خلال الثلاث سنوات المقبلة,..

ورجح أغلب المشاركين الاستثمار بقطاعي الرعاية الصحية والسلع الاستهلاكية لاحتوائها على الأسهم الأفضل أداءً خلال عام 2016 – وذلك على حساب كل من قطاعات الاتصالات والبتروكيماويات والبنوك.

وطرحت هيرميس عدداً من الأسئلة والموضوعات التي تشغل اهتمام مجتمع الأعمال والاستثمار على الحضور من خلال استطلاع رأي ممثلي المؤسسات المالية الدولية والمستثمرين الدوليين، وذلك من خلال التصويت الإلكتروني لحظيًا حيث رأى أكثر من ثلثي المشاركين بالاستطلاع اللحظي أن ربط العملات بالدولار في دول الخليج لن يتغير قبل عام 2018

أما بالنسبة للسوق المصرية فقد تقاربت إجابات المشاركين على تقديرات تغير أسعار صرف الدولار أمام الجنيه بنهاية العام الجاري، فكانت الإجابة 10 جنيهات للدولار (بنسبة 36%) و9 جنيهات (34%).

استثمار

وقال محمد عبيد الرئيس المشارك لقطاع الوساطة في الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس، إن المؤتمر الذي اختتم أعماله أمس يعد من أكبر الملتقيات الاستثمارية بالمنطقة..

وأن مستوى الحضور والمشاركة القوية لأطراف المنظومة الاستثمارية خلال دورة العام الجاري تعكس رغبة مجتمع الاستثمار الدولي في التعرف على فرص تكوين المراكز الدفاعية بالاستثمار في الأسهم المدرة لتوزيعات الأرباح الجذابة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا..

وكذلك الشركات المتميزة بقوة التدفقات النقدية والتي تحظى بالخبرات الإدارية المشهود لها بالكفاءة والقدرة على تجاوز التقلبات العالمية والتحرك تجاه زيادة التنوع الاقتصادي بالمنطقة.

وأكد عبيد أنه يتطلع للعودة إلى دبي بعد عام من الآن لإقامة مؤتمر One on One في دورته الثالثة عشرة، ترسيخًا لدور المجموعة المالية هيرميس كبنك الاستثمار الرائد بالعالم العربي في مساعدة عملائها والشركات العاملة بأسواق المنطقة على توظيف فرص الاستثمار الواعدة والتغلب على موجة التقلبات الاقتصادية بالساحة الإقليمية والدولية.

وأشاد عبيد بتحرك المجموعة المالية هيرميس لتطبيق استراتيجية الخمس سنوات المقبلة سعيًا للاستفادة من ميزة الأسبقية التي تحظى بها والعمل ليس فقط على تنمية البصمة الإقليمية للشركة بأسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ولكن أيضًا لاتخاذها خطوات عملية تضعها في مصاف كبرى المؤسسات الرائدة بالأسواق المبتدئة حول العالم.

تطورات

وتعليقاً على تطورات أسواق المال في عام 2016، يرى عبيد أن الأسواق الإقليمية سوف تشهد اكتتابات متوسطة وصغيرة الحجم خلال الفترة المقبلة، في إشارة إلى قيام المجموعة المالية هيرميس بدور المنسق الدولي ومسئول التغطية في صفقة طرح أسهم شركة الصناعات الغذائية العربية «دومتي» الرائدة في صناعة الجبن بالسوق المصري.

وتوقع عبيد أن تمر المنطقة بموجة انتعاش وإقبال متزايد على صفقات الدمج والاستحواذ خلال الفترة المقبلة بعد حالة التباطؤ التي شهدناها خلال العام الماضي.

وشهد المؤتمر تنظيم حوالي 8 آلاف اجتماع مباشر بين قيادات مجتمع الأعمال وممثلي الإدارة التنفيذية ل117 شركة إقليمية مدرجة، وأكثر من 455 مستثمراً و221 مؤسسة مالية دولية تتجاوز أصولها الاستثمارية 10 تريليونات دولار. وركزت هذه الاجتماعات على الفرص الاستثمارية السانحة وإتاحة الفرصة لرؤوس الأموال الأجنبية لدخول أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات