رغم عملية التصحيح التي شهدتها الأسواق

1.7 مليار درهم مشتريات الأجانب في أسبوعين

تواصل نشاط الأجانب في الأسبوع الثاني من يونيو رغم حركة التصحيح تصوير- مصطفى الأميري

شهدت تعاملات أول أسبوعين من يونيو الجاري إقبالاً كبيراً من شريحة المستثمرين الأجانب للشراء في سوق دبي المالي، حيث بلغ صافي استثماراتهم 1,7 مليار درهم وهو الأعلى منذ بداية العام الجاري، وذلك رغم التراجع الكبير الذي شهده السوق خاصة في الجلسات الخمس الماضية.

حرص

ويتضح من خلال متابعة للبيان الاقتصادي لحركة تعاملات المستثمرين الأجانب في سوق دبي المالي منذ بداية الشهر الجاري حرصهم على الشراء في حين اتجه المستثمرون المواطنون إلى البيع بدافع الخوف نتيجة عملية التصحيح الطبيعية التي شهدها السوق اعتباراً من يوم الأحد الماضي، وتواصلت حتى جلسة يوم الأربعاء قبل أن ترتد الأسهم صعوداً.

عرب

وبلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب من العرب خلال أسبوعين 9.25 مليارات درهم في حين وصلت قيمة مبيعاتهم في الفترة ذاتها 7.6 مليارات درهم تقريباً، وكان المستثمرون العرب الأكثر نشاطاً من حيث التداول، حيث بلغت قيمة مشترياتهم 4.72 مليارات درهم، فيما بلغ قيمة مبيعاتهم 3.35 مليارات درهم وبصافي شراء قدره 1.3 مليار درهم تقريباً.

وفي التفاصيل فقد كانت حركة الأجانب خلال الأسبوع الأول من يونيو الأكثر نشاطاً، حيث بلغت قيمة مشترياتهم نحو4830.77 مليون درهم لتشكل ما يقارب من 51.49 % من إجمالي قيمة المشتريات.

كما بلغت قيمة مبيعاتهم من الأسهم خلال نفس الفترة نحو 3856.96 مليون درهم لتشكل ما نسبته 41.11 % من إجمالي قيمة المبيعات. ونتيجة لهذه التطورات فقد بلغ صافي الاستثمار الأجنبي نحو 973.81 مليون درهم، كمحصلة شراء.

مؤسسات

أما على صعيد قيمة الأسهم المشتراة من قبل المستثمرين المؤسساتيين خلال الأسبوع الأول من شهر يونيو فقد بلغت حوالي 2335.98 مليون درهم لتشكل ما نسبته 24.90 % من إجمالي قيمة التداول.

وفي المقابل بلغت قيمة الأسهم المباعة من قبل المستثمرين المؤسساتيين خلال نفس الفترة حوالي 3585.72 مليون درهم لتشكل ما نسبته 38.22 % من إجمالي قيمة التداول. ونتيجة لذلك، بلغ صافي الاستثمار المؤسسي خلال الفترة نحو1,249.73 مليون درهم، كمحصلة بيع.

مواصلة

وتواصل نشاط الأجانب في الأسبوع الثاني من تعاملات يونيو برغم حركة التصحيح القوية التي شهدها السوق وبلغت قيمة مشترياتهم خلال هذا الأسبوع نحو4425.20 مليون درهم لتشكل ما يقارب من 47.72 % من إجمالي قيمة المشتريات.

كما بلغت قيمة مبيعاتهم من الأسهم خلال نفس الفترة نحو 3725.52 مليون درهم لتشكل ما نسبته 40.17 % من إجمالي قيمة المبيعات. ونتيجة لهذه التطورات فقد بلغ صافي الاستثمار الأجنبي نحو 699.68 مليون درهم، كمحصلة شراء.

وبلغت قيمة الأسهم المشتراة من قبل المستثمرين المؤسساتيين خلال الأسبوع الثاني من يونيو حوالي 2300.44 مليون درهم لتشكل ما نسبته 24.81 % من إجمالي قيمة التداول.

وفي المقابل بلغت قيمة الأسهم المباعة من قبل المستثمرين المؤسساتيين خلال نفس الفترة حوالي2921.35 مليون درهم لتشكل ما نسبته 31.50 % من إجمالي قيمة التداول. ونتيجة لذلك، بلغ صافي الاستثمار المؤسسي خلال الفترة نحو620.91 مليون درهم، كمحصلة بيع.

الربع الأول

كان الربع الأول من العام الجاري شهد خروجاً للاستثمار الأجنبي من السوق، بلغت قيمة مشترياتهم من الأسهم خلال هذا الربع نحو 44.7 مليار درهم لتشكل ما نسبته 40.5 % من إجمالي قيمة التداول، في حين بلغت قيمة مبيعاتهم خلال نفس الفترة نحو 45.5 مليار درهم لتشكل ما نسبته 41.3 % من إجمالي قيمة التداول. ونتيجة لذلك، بلغ صافي الاستثمار الأجنبي المتدفق خارج السوق خلال هذا الربع نحو 809.8 ملايين درهم.

وبلغت قيمة الأسهم المشتراة من قبل المستثمرين المؤسساتيين خلال الربع الأول من هذا العام حوالي 28.9 مليار درهم لتشكل ما نسبته 26.2% من إجمالي قيمة التداول، في حين بلغت قيمة مبيعاتهم خلال نفس الفترة حوالي 29.7 مليار درهم لتشكل ما نسبته 27 % من إجمالي قيمة التداول، وبذلك بلغ صافي الاستثمار المؤسسي المتدفق خارج السوق نحو 835.5 مليون درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات