43 % نمو التجارة الإلكترونية في السعودية

سجلت السعودية نمواً إجمالياً قياسيا بمعدل 43 % في مجال التجارة الإلكترونية في الربع الأول من العام 2014 مقارنة بالفترة عينها من العام الماضي، وهو أعلى معدل نمو تشهده منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بحسب تقديرات «فيزا». ويأتي هذا النمو الإجمالي نتيجة للزيادة الحاصلة في كل من التجارة الإلكترونية المحلية والعابرة للحدود، والتي شهدت وفقا لبيانات فيزا، نموا بنسبة 67٪ و36٪ على التوالي مقارنة بالفترة عينها من العام الماضي. وشملت الفئات الرائدة في مجال الإنفاق كلاً من المتاجر العامة ومعاملات شركات الطيران، تلتها وكالات السفر، والخدمات المالية ومتاجر بيع الملابس.

أسباب

وأرجعت «فيزا» هذه الزيادة الهائلة إلى نمو نسبة انتشار بطاقات الائتمان وبطاقات الحسم في منطقة الشرق الأوسط، إضافة إلى زيادة ثقة المستهلك في نظام فيزا للتحقق، وهو نظام تحقق محمي بكلمة السر مصمم بحيث يتأكد من هوية حامل البطاقة عند استخدامها للدفع عبر شبكة الانترنت. تم وضع خدمة الحماية هذه وفق أرقى طرق الدفع وهي مصممة لتلبية احتياجات العملاء لأعلى درجات الأمان.

بلغ إجمالي عدد بطاقات فيزا المتداولة في السعودية 11367834 بنهاية العام 2013. وسجلت فيزا معدل نمو قدره 13% منذ العام 2012 الذي وصل فيه عدد البطاقات المتداولة الى 10037658 بطاقة.

اعتماد

وقال أحمد جابر، مدير فيزا في المملكة العربية السعودية: "المملكة العربية السعودية هي من الأسواق الرائدة في دول مجلس التعاون الخليجي في تبني المدفوعات الإلكترونية جنبا إلى جنب مع توفّر خدمات الانترنت السريع وانتشار خدمات النطاق العريض، مما أدى إلى زيادة الاعتماد على بطاقات المعاملات المالية في التجارة الإلكتروني". وأضاف: "لقد تعزز أيضا نمو التجارة الإلكترونية في المملكة بفضل القبول الواسع لدى التجار ونمو قطاع التجزئة وتحسن مستوى الوعي المالي لدى شريحة كبيرة من المجتمع".

تلتزم فيزا بضمان الأمان لحاملي بطاقاتها وتعزيز ثقتهم بها عبر اعتماد طبقات أمان متعددة تتفاعل للمساعدة على منع ورصد عمليات الاحتيال والتعامل معها.

ابتكارات

ومن الجدير ذكره أن سجل فيزا في إدارة المخاطر ومنع الاحتيال متميز وفريد، ومن خلال الابتكارات التكنولوجية والإدارة الفعالة للمخاطر التي تعتمدها تراجعت معدلات الاحتيال بأكثر من الثلثين في العقدين الماضيين. وفي المملكة، بادر عدد متزايد من البنوك الى طرح بطاقات دفع تستهدف شرائح معينة في السوق شملت السيدات، إضافة الى البطاقات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية وتلك الموجّهة الى الأشخاص متعددي الأسفار.

وتعزز هذا النمو المشجع في بطاقات الائتمان بفضل البنوك السعودية الرائدة التي تقدّم خدمات ومنتجات متوافقة وأحكام الشريعة الإسلامية وتشهد إقبالاً كبيراً لدى المستهلكين في المملكة.

عامل الأمان

التوجه المتنامي لاعتماد التجارة الإلكترونية يرتبط بعامل الأمان بشكل وثيق، وتلتزم فيزا بضمان الأمان لحاملي بطاقاتها على كل المستويات. سايبرسورس هي شركة إدارة الدفع التي تنشئ علاقات مباشرة مع التجار المتعاملين بالتجارة الإلكترونية لمعالجة معاملاتهم المالية عبر الإنترنت لإدارة عمليات الاحتيال بسلاسة وحمايتهم منها الاحتيال وتسهيل عنصر الأمان في عمليات الدفع الآمنة لهم.

واليوم، تعزز سايبرسورس توسّع انتشار فيزا وعلاقاتها عبر أكثر من 400 ألف وجهة تجارية من الاحجام الكبيرة والصغيرة وتتيح فرصة لتنمية قبول التجارة الإلكترونية حول العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات