توقيع 3 اتفاقيات مع بنوك

6.2 مليارات درهم تمويل مشترك لـ «دو»

وقعت شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة "دو" وعدد من البنوك ثلاث اتفاقيات تمويل بقيمة 6.2 مليارات درهم "1.7 مليار دولار". وقالت "دو" أمس: إن مجلس الإدارة وافق على إتمام الاتفاقيات الثلاث المنفصلة التي تهدف إلى إعادة تمويل الالتزامات المالية الحالية بشروط أكثر مواتاة مقرونة بمبلغ 1.9 مليار درهم "520 مليون دولار"، كتسهيلات جديدة لتمويل النفقات الرأسمالية المتوقعة مستقبلا.

انخفاض التكاليف

وانعكست إيجابيات هذه الخطوة على تخفيض تكاليف الإقراض على الشركة وتوفير حوالي 9 ملايين دولار طوال مدة القرض نظرا للهوامش المرضية التي تم الاتفاق عليها مع البنوك المعنية. وقال عثمان سلطان الرئيس التنفيذي للشركة: عمدنا إلى استغلال الفرص القائمة حاليا مستفيدين من المناخ المالي التنافسي حيث معدلات الفائدة في أدنى مستوياتها تاريخيا لإعادة تمويل بعض الالتزامات المالية للشركة وتمكنا من التفاوض على شروط مرضية للغاية مما يسمح بتعزيز الميزانية العمومية للشركة. وأشار إلى أن جهود الشركة لم تقتصر على هذا الحد حيث حصلت على تمويل إضافي لتنفيذ برنامج الانفاق الرأسمالي بمعدلات تنافسية للغاية حرصا على مواصلة طرحها عروض بيانات متميزة.

النمو المستقبلي

وأضاف سلطان أنه وفقا للهيكلية المتبعة في هذا التمويل ستتمكن الشركة من توفير مبالغ كبيرة في تكاليف الإقراض وخلق قيمة أفضل للمساهمين وتوفير الإطار لتحقيق نموها المستقبلي. وأوضح أنه بشأن تفاصيل إعادة التمويل فيشمل تمويل مشترك بقيمة 720 مليون دولار مقدم من بنكي أبوظبي التجاري وبنك أبوظبي الوطني ومجموعة "سامبا" لتغطية التزامين ماليين وقرض بقيمة 220 مليون دولار لمدة ثلاث سنوات ينتهي في شهر يونيو المقبل وقرض بقيمة 500 مليون دولار لمدة خمس سنوات ينتهي عام 2017 وتبلغ مدة القرض المشترك خمس سنوات فيما تصل فائدة القرض 120 نقطة أساس أعلى من الفائدة المعمول بها بين بنوك لندن "ليبور" و140 نقطة أساس أعلى من التكلفة مما يسمح للشركة بتوفير مبلغ 7 ملايين دولار على مدى خمس سنوات.

إعادة التمويل

أما بالنسبة لتفاصيل إعاد تمويل المعدات فتشمل قرض بقيمة 300 مليون دولار مقدم من بنك "ستاندرد تشارترد" لتغطية التزامات مالية لقرض بقيمة 100 مليون دولار كانت الشركة حصلت عليه من البنك نفسه إضافة إلى تسهيلات جديدة بقيمة 200 مليون دولار فيما تصل مدة القرض خمس سنوات ويوفر على الشركة مبلغ 1.2 مليون دولار على مدى خمس سنوات الى جانب قرض بقيمة 150 مليون دولار مقدم من بنك "دي بي إس" السنغافوري لتغطية التزامات مالية لقرض بقيمة 100 مليون دولار كانت الشركة حصلت عليه من البنك نفسه. وهنالك تسهيلات جديدة بقيمة 50 مليون دولار وتصل مدة القرض ثلاث سنوات بمعدل فائدة 115 نقطة أساس و140 نقطة أساس أعلى من التكلفة مما يوفر على الشركة مبلغ 800 ألف دولار على مدى ثلاث سنوات.

 

أداء قوي

تأتي شروط التمويل الجديدة بعد إعلان شركة "دو" أخيراً نتائجها المالية النهائية للعام 2013 والربع الأخير من العام نفسه حيث أظهرت النتائج تحقيق الشركة لأداء مالي قوي على جميع مستويات المؤشرات الرئيسية وهي العائدات والأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والمستهلكات وصافي الأرباح. ومن خلال الاستمرار في مراجعة استراتيجيتها المالية وخطط الاستثمار في الأعمال التجارية تسعى دو إلى الحفاظ على ريادتها في تقديم خدمة مميزة لعملائها وخلق قيمة طويلة الأمد لجميع مساهميها فضلا عن إسهاماتها في تعزيز نمو اقتصاد الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات