«الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول» الأفضل في الدولة للعام الثاني

فازت شركة "الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول"، ذراع إدارة الأصول التابعة لبنك الإمارات دبي الوطني، بجائزة "أفضل مدير أصول في الإمارات لعام 2013" من جوائز مجلة غلوبال إنفستور الشرق الأوسط، وذلك للعام الثاني على التوالي. كما حصلت الشركة على لقب "أفضل مدير لصناديق الدخل الثابت"، وذلك خلال حفل توزيع الجوائز الذي أقيم مؤخراً في العاصمة القطرية الدوحة.

وكانت الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول قد حصدت في عام 2012 لقب "أفضل مدير للصكوك في الإمارات"، بالإضافة إلى جائزة "أفضل مدير للصكوك في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" من جوائز التميز الاستثماري الذي نظمته مجلة غلوبال إنفستور.

وقال سيف المنصوري، نائب الرئيس التسويق والعلامة التجارية والمتحدث الرسمي لمجموعة الإمارات دبي الوطني: يشهد قطاع إدارة الأصول في الدولة نمواً متسارعاً، مدفوعاً باتساع قاعدة الثروات وتنامي الاهتمام بخدمات إدارة المحافظ المتوافقة مع أعلى المعايير المهنية. وقد جاء فوز الشركة بلقب أفضل مدير للأصول لعام 2013 من مجلة مالية متخصصة ذات سمعة عالمية، مما يسلط الضوء على خبراتنا الاستثنائية وقدرتنا على تقديم حلول متخصصة تلبي متطلبات العملاء في مجال إدارة الثروات، وعلى كافة المستويات. كما تعبّر هذه الجائزة عن الدور الحيوي الذي تلعبه الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول في التأسيس لبيئة نموذجية حاضنة لنمو قطاع إدارة الصناديق في الدولة.

وكشفت تقارير حديثة عن أن الإمارات سوف تكون بحلول عام 2017 موطناً لـ69 ألف مليونير بأصول إجمالية تبلغ قيمتها 987 مليار درهم.

ويعتبر صندوق الإمارات للدخل الثابت في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من أعرق صناديق الدخل الثابت، ولديه سجل حافل بالإنجازات يشهد عليه حصوله على التصنيف الفضي من قبل ستاندرد آند بورز. وبلغت عوائد الصندوق منذ تأسيسه 34 % مقارنة بالمعدل السائد في القطاع والبالغ 27 %، ويبلغ حجمه حالياً 170 مليون دولار أمريكي. ويدير فريق صناديق الدخل الثابت لدى الشركة أصولاً تبلغ قيمتها نحو مليار دولار أمريكي، بما فيها هذا الصندوق، بالإضافة إلى صندوق الإمارات للصكوك العالمية البالغة قيمته 122 مليون دولار أمريكي.

وتحتفي جوائز مجلة غلوبال إنفستور الشرق الأوسط السنوية بأفضل الخدمات المالية في المنــطقة ضمن مجالات متعددة بما فيها إدارة الأصول وخدمات الأصول.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات