اتفاقية

«ديلويت» تتبنّى أعلى معايير الجودة في برامج التدريب للخدمات المالية الإسلامية

وقع مركز ديلويت لاستشارات التمويل الإسلامي التابع لديلويت الشرق الأوسط، اتفاقية تعاون مع وكالة الاعتماد المالية، المدعومة من قبل البنك المركزي الماليزي وهيئة الأوراق الماليزية. وتهدف هذه المبادرة إلى مطابقة برامج التدريب في المركز مع أفضل الممارسات العالمية في قطاع الخدمات المالية الإسلامية. وتخضع هذه البرامج المختصة لأعلى معايير الجودة من خلال المراجعة والتدقيق من قبل خبراء عالميين في القطاع، وذلك بهدف ضمان جودة التعليم للأشخاص ذوي المستوى التنفيذي في عالم الخدمات المالية الإسلامية في الشرق الأوسط.

ويعتبر التعاون مع وكالة الاعتماد المالية تدعيماً لبرنامج ديلويت المختص ببناء القدرات وتطويرها في مجال التمويل الإسلامي، والذي يهدف إلى خلق فرص للعاملين في صناعة الخدمات المالية الإسلامية، سواءً كانوا في الشرق الأوسط أو في أي مكان في العالم، وذلك لكي يستفيدوا من الإطار العالمي لضمان الجودة في هذا المجال.

وقال جوزيف الفضل، الشريك المسؤول عن قطاع الخدمات المالية في ديلويت الشرق الأوسط: تهدف استراتيجية ديلويت لبرنامج بناء القدرات في مجال الخدمات المالية الإسلامية وتطويرها إلى العمل بعناية وعن كثب مع قطاع التمويل الإسلامي والمساعدة على نشر معايير المعرفة والتعليم الخاص في كافة النواحي. ويركزّ هذا البرنامج بشكل خاص على جودة التدريب المهني المقدم الى المختصين في هذا الشأن.

ومن جانبه قال الدكتور أمات تاب مانشور، الرئيس التنفيذي لوكالة الاعتماد المالية: مع التغيير والتطور الحاصلين في عالم الخدمات المالية، لا شكّ أن الحاجة مستمرة لبناء علاقات مهنية بين المؤسسات المالية وتعزيز هذه العلاقات كلما سنحت الفرصة. ونحن في الوكالة، نهدف من خلال إبرام هذه الشراكة مع ديلويت الى تقديم المعرفة التي تساعد على تطبيق أفضل الممارسات المهنية وتحسين جودة التعليم في قطاع الخدمات المالية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات