المؤشر السعودي يواصل الارتفاع

ارتفع المؤشر العام للسوق السعودية الأسبوع الماضي بنسبة بلغت 0.37 % كاسباً 25.83 نقطة بعد أن أنهى تعاملات الأسبوع عند مستوى 7025.37 نقطة مواصلاً ارتفاعه للأسبوع الثاني على التوالي.

وجاء ارتفاع المؤشر خلال الأسبوع مدعوماً بمكاسب 9 قطاعات على رأسها قطاع الاتصالات المرتفع بنسبة 2.2 % وتلاه قطاع التطوير العقاري بنسبة 2% ثم التجزئة بنسبة 1.6 %. وعلى الجانب الآخر كان الأكثر تراجعاً قطاع الاستثمار المتعدد الهابط بنسبة 2.2 % وتلاه قطاع الإعلام بنسبة 1.6 % ثم قطاع التشييد والبناء بنسبة 1.3 %.

تداولات "رعاية"

وارتفعت السيولة المتداولة في السوق خلال الأسبوع الماضي إلى 29.25 مليار ريال سعودي وبنسبة 5.04 % مقارنة مع السيولة المتداولة في الأسبوع السابق والبالغة 19.4 مليار ريال. ويرجع ذلك للتداولات المكثفة على سهم شركة رعاية التي دخلت إلى السوق في آخر جلسة من جلسات الأسبوع،.

حيث وصلت قيم التداولات عليها منفردة إلى 6.4 مليارات ريال وبنسبة 21.9% من إجمالي قيم تداولات السوق الأسبوعية. ووصلت أحجام التداول الأسبوع الماضي إلى 878.9 مليون سهم مقابل 753.6 مليون سهم في الأسبوع السابق بزيادة نسبتها 1.66 %. واستحوذت رعاية الطبية على ما نسبته 7.6 % من أحجام التداول الأسبوعية.

قطاع التجزئة

وكان قطاع التجزئة والذي تم إدراج رعاية الطبية ضمن شركاته الأكثر استحواذاً على قيم التداول بحصة بلغت نسبتها 28.128 % وتلاه قطاع التأمين بنسبة 20.91 % ثم البتروكيماويات بنسبة 10.07 % بينما كان الأكثر استحواذاً على أحجام التداول قطاع التطوير العقاري بحصة نسبتها 15.85 % وتلاه التأمين بنسبة 14.03 % ثم الأسمنت بنسبة 11.52 %.

وتم التداول خلال الأسبوع على 157 سهماً ارتفع منها 81 سهماً بينما تراجع 63 سهماً وظل 13 سهماً عند نفس إغلاقاتها في نهاية الأسبوع السابق. وحققت 11 سهماً ارتفاعات بأكثر من 5% خلال الأسبوع كان على رأسها رعاية الطبية بارتفاعها 351.85 % ووفا للتأمين بنسبة 33.33% وسلامة 20.49 %. فيما تراجعت أسهم 5 شركات بأكثر من 5% .

وكان على رأسها أسمنت الشمالية بنسبة 8.74 % وتلاها أميانتيت 8.47 % ثم تهامة 7.35 %. وعن القيمة السوقية فقد وصلت بنهاية الأسبوع الجاري إلى 1.44 تريليون ريال مقابل 1.43 تريليون ريال وارتفعت أكبر الشركات قيمة سوقية سابك 1.08% في حين تراجع ثاني أكبر الشركات قيمة سوقية الراجحي 2.26 % وكان قد تراجع الأسبوع الماضي 2.92%.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات