قيمة السيولة المتداولة ترتفع إلى 2.5 مليار درهم في 5 جلسات

6.5 مليارات درهم أرباح الأسواق خلال الأسبوع

عادت اسواق المال الى تحقيق الربحية مجددا بعد الخسائر التي لحقت بها للمرة الاولى منذ بداية العام الماضي في الاسبوع الاول من شهر مارس وبلغت مكاسبها خلال الجلسات الخمس الماضية 6.5 مليارات درهم بعدما اغلق اجمالي القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة عند مستوى 441.6 مليار درهم. وارتفعت قيمة السيولة المتداولة خلال الاسبوع الى 2.5 مليار درهم وبلغ عدد الاسهم المتداولة 1.85 مليار سهم من خلال 23193 صفقة.

وبرغم تباين إغلاق مؤشري سوقي دبي وأبوظبي الماليين في جلسة اخر ايام الاسبوع الا ان الحصيلة النهائية للمؤشرات كانت ايجابية، حيث اغلق المؤشر العام لسوق دبي المالي عند مستوى 1916 نقطة في حين قفز المؤشر العام لسوق ابوظبي للأوراق المالية الى مستوى 3030 نقطة. كما اغلق المؤشر العام لسوق الامارات المالي على ارتفاع بنسبة 1.51% مقارنة مع نهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 2972 نقطة.

وجاء الدعم الرئيسي للمؤشرات من شريحة الاسهم الثقيلة المدرجة ضمن قطاعي العقار والبنوك في السوقين فقد تمكن سهم اعمار من الارتفاع بنسبة 2.96% خلال الأسبوع الى 5.56 دراهم، وحقق سهم ديار نموا بنسبة 6.7% الى 35 فلسا. وفي قطاع البنوك كسب سهم بنك الخليج الاول 7.5% بالغا 13.55 درهماً وسهم بنك الامارات دبي الوطني 2.93% الى 3.86 دراهم.

وقال وسطاء ان عودة التحسن الى الاسواق دليل على قوتها وقدرتها في تحقيق المزيد من التحسن خلال الايام القادمة التي تسبق اعلان الشركات عن بيانات الربع الاول من العام الجاري والتي من المتوقع ان تكون جيدة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي. مشيرين الى أن التوزيعات السخية التي اعلنت عنها غالبية الشركات تعد عنصراً مساهما في استقطاب سيولة جديدة الى قاعات التداول قبل نهاية الشهر الجاري.

وكان الاسبوع الجاري قد شهد تداول عدد كبير من الاسهم دون أحقية الارباح مما هبط بها بنسب كبيرة قلصت من مكاسب الاسواق التي تجاوزت 10 مليارات درهم في فترة من فترات التداول.

سوق دبي

وفي تفاصيل تعاملات اليوم الاخير من الاسبوع على مستوى الاسواق فقد بدأ سوق دبي على اللون الاخضر اثر ارتفاع اسعار غالبية الاسهم القيادية لكن هذه الايجابية لم تدم طويلا بعدما اتضح ان عمليات الشراء التي ساهمت في التحسن المسجل كانت بهدف التصريف وليس الاستثمار مع نهاية الاسبوع.

حيث تخلت الاسهم عن مكاسبها وأخذت بالتراجع التدريجي وسط استمرار عمليات المضاربة عليها. وتأرجحت الاسعار طيلة ساعات الجلسة ضمن المربع الاحمر باستثناءات قليلة، حيث تمكن بعضها من تحقيق ربحية بعد انخفاضها في اليوم السابق وهو ما قلص في النهاية من خسائر السوق.

وكان سهم اعمار الاكثر استقطابا للسيولة رغم شح التداولات مقارنة مع باقي ايام الاسبوع وبعدما تمكن السهم من الارتفاع الى 5.62 دراهم مع انطلاق التعاملات عاد للتراجع هابطا الى 5.52 دراهم قبل أن يتماسك ويغلق مستقرا عند نفس مستواه في جلسة امس الاول وهو 5.56 دراهم. فيما انخفض سهم ارابتك الى 2.11 درهم.

وبعد خصم احقية الارباح تم تداول سهم بنك الامارات دبي الوطني على تراجع بنسبة 4.7% منخفضا الى 3.86 دراهم بعدما نجح أمس الاول في التحليق إلى 4.05 دراهم. كما هبط سهم أرامكس الى 2.21 درهم وسهم السوق 1.15 درهم ودبي للاستثمار 0.914 درهم ودريك اند سكل 0.768 درهم وتكافل الامارات 0.582 درهم والخليج للملاحة 0.246 درهم.

وعلى الاتجاه المعاكس واصلت بعض الاسهم تعزيز مكاسبها مرتفعة بنسب متفاوتة ومنها سهم دو الذي وصل الى 4.67 دراهم ومصرف عجمان 1.55 درهم وتبريد 1.54 درهم وبنك دبي الاسلامي 2.11 درهم. وطيران العربية 0.923 درهم وتمويل 1.13 درهم ونجح سهم ديار في الارتفاع الى 35 فلسا بعد يومين من الخسائر وارتفع سهم سلامة إلى 0.633 درهم والاتحاد العقارية 41 فلسا ودار التكافل 0.536 درهم. في حين سيطر الهدوء على حركة سهم امان المغلق دون تغيير عند 1.05 درهم.

واغلق المؤشر العام للسوق عند مستوى 1916 نقطة بانخفاض نسبته 0.30% مقارنة مع الجلسة السابقة التي تجاوزت فيها نسبة الخسائر 0.87%.

وفي تعاملات أسهم بورصة ناسداك دبي المعروضة من خلال منصة سوق دبي المالي قفز سهم موانئ دبي العالمية الى 14.40 دولارا بزيادة نسبتها 5.8% وبذلك فان حصيلة مكاسبه خلال جلستين وصلت الى 8.9%. وتجاوزت قيمة التداولات عليه امس 2 مليون دولار.

سوق أبوظبي

وفي سوق ابوظبي كان الوضع مختلفا، حيث ارتفعت وتيرة التحسن مع تواصل النشاط على بعض اسهم البنوك وعودته الى اسهم العقار مما عزز مكاسب السوق الذي اغلق مؤشره العام عند مستوى 3030 نقطة بنمو نسبته 0.73% مقارنة مع امس الاول.

واستمر سهم بنك الخليج الاول بقيادة مسيرة الدعم للسوق بعدما قفز بنسبة 3% بالغا اعلى مستوياته في اكثر من عامين ومغلقا عند 13.55 درهماً وسط تداولات تجاوزت قيمتها 25 مليون درهم. كما ارتفع سهم مصرف ابوظبي الاسلامي الى 3.72 دراهم وبنك الاتحاد الوطني 3.95 دراهم وبنك الشارقة 1.50 درهم فيما تكبد سهم بنك الفجيرة الوطني اكبر الخسائر منخفضا بالحد الادنى المسموح به يوميا الى 3.56 دراهم وسجل سهم بنك ابوظبي الوطني تراجعا لليوم الثاني بالغا 11.80 درهماً وتخلى سهم بنك ابوظبي التجاري عن مستوى 4 دراهم هابطا الى 3.98 دراهم.

وفي قطاع العقار استعادت الاسهم نشاطها بقيادة سهم صروح المرتفع الى 1.72 درهم ولحق به سهم الدار الى 1.40 درهم وكسب سهم راس الخيمة العقارية نحو 3.5% بالغا 58 فلسا فيما اغلق سهم اشراق عند 62 فلسا. وسيطر الهدوء على حركة سهم اتصالات المستقر عند 10.15 دراهم وكذلك سهم ابوظبي للطاقة الذي اكتفى بإغلاقه السابق عند 1.34 درهم رغم إعلان الشركة عن توزيعات جيدة وتراجع سهم دانة غاز الى 47 فلسا.

إفصاحات

 تأجيل "عمومية" واستقالة في دانة غاز

 أعلنت شركة دانة غاز أن النصاب القانوني لم يكتمل في اجتماع المساهمين للتصويت على إعادة هيكلة صكوك بقيمة 920 مليون دولار.

من جهة أخرى اعتمد مجلس إدارة الشركة مقترحات بشأن إجراء تغييرات تنظيمية بهيكل الإدارة في فرع الشركة بمصر. وقبل المجلس استقالة عضو المجلس هنادي بنت ناصر آل ثاني بسبب ظروفها، بعد ان استمرت عضويتها فيه قرابة 4 سنوات.

21.6 مليوناً خسائر «كايبارا»

 بلغت خسائر شركة كايبارا المتحدة للألبان 21.6 مليون درهم في عام 2012 مقارنة مع خسائر قدرها 6 ملايين درهم خسائر العام 2011، وبلغت خسائر السهم الواحد 72 درهماً.

120.98 مليوناً مشتريات الأجانب في دبي

 بلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب من الأسهم في سوق دبي المالي امس نحو 120.98 مليون درهم لتشكل ما نسبته 53.72% من إجمالي قيمة المشتريات في السوق، في حين بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم نحو 118 مليون درهم لتشكل ما نسبته 52.43% من إجمالي قيمة المبيعات، ليبلغ بذلك صافي الاستثمار الأجنبي نحو 2.9 مليون درهم كمحصلة شراء.

وتفصيلاً فقد بلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب، من الأسهم في السوق نحو 52.6 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 52.83 مليون درهم. كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين، نحو 51.54 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 53.44 مليون درهم. أما بالنسبة للمستثمرين الخليجيين فقد بلغت قيمة مشترياتهم 16.83 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 11.81 مليون درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات