صفقة

«البحرين الوطني» وصندوق تقاعد يشتريان 51.6 % في «البحرين الإسلامي»

اشترى بنك البحرين الوطني وصندوق تقاعد محلي حصة 51.6 % في بنك البحرين الإسلامي، من مالكه الكويتي، في أحدث اندماج يشهده القطاع المصرفي في البحرين.

ويشجع مصرف البحرين المركزي اندماج البنوك المحلية مع سعيه لإعادة بناء القطاع الذي تأثر سلباً من جراء عامين من القلاقل الاجتماعية. وكان رشيد المعراج محافظ البنك المركزي، قد أعلن الأسبوع الماضي أنه يتوقع اندماجاً واحداً على الأقل. وقال المعراج خلال مؤتمر: إن البنك المركزي سيلزم البنوك المحلية بمزيد من الإجراءات للتأكد من متانتها.

وبحسب بيان صادر عن البنك، تشمل الصفقة قيام كل من البحرين الوطني وشركة إدارة أصول الهيئة العامة للتأمين الاجتماعي بشراء حصة 25.8 % في بنك البحرين الإسلامي بسعر 72 فلساً للسهم.

ويشتري الطرفان الحصة من دار الاستثمار الكويتية وشركات ذات صلة. وتبيع دار الاستثمار أصولاً في إطار إعادة هيكلة ديون. وباعت الشركة 37.5 % في أستون مارتن للسيارات الفاخرة إلى صندوق الاستثمار المباشر الإيطالي انفست-اندستريال أواخر ديسمبر الماضي.

وتنطوي الصفقة على علاوة بنحو 3 % فوق سعر إغلاق سهم بنك البحرين الإسلامي يوم الخميس والبالغ 70 فلساً. وبناء على الحجم الإجمالي للأسهم القائمة للبنك تبلغ قيمة الصفقة نحو 34.9 مليون دينار (92.57 مليون دولار). وتتيح الصفقة فرصة لبنك البحرين الوطني للتوسع في الأنشطة المصرفية الإسلامية. وقال عبدالرزاق حسن القاسم الرئيس التنفيذي لبنك البحرين الوطني في بيان: كنا نتطلع لفرصة استثمارية مناسبة لترسيخ موقعنا في القطاع المصرفي الإسلامي، ويمثل بنك البحرين الإسلامي الأداة المناسبة لنا من أجل تحقيق هذا الهدف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات