بيانات

تراجع قيمة وعدد الأسهم المتداولة في بورصة بيروت خلال فبراير

أظهر التقرير الشهري لبورصة بيروت، الذي تم توزيعه أمس، أن حجم تداول الأسهم في البورصة وقيمتها شهدا تراجعا في شهر فبراير الماضي، قياساً إلى يناير الذي سبقه.

وذكر التقرير أنه تم خلال شهر فبراير الماضي تداول مليون و491 ألفاً و134 سهماً، قيمتها 12 مليوناً و994 ألفاً و109 دولارات أميركية، بينما كان قد تم في شهر يناير الذي سبقه تداول 2 مليون و975 ألفاً و129 سهماً، قيمتها 15 مليوناً و350 ألفاً و339 دولاراً.

وأشار التقرير إلى أنه تم في شهر ديسمبر 2012 تداول 6 ملايين و388 ألفاً و172 سهماً قيمتها 32 مليوناً و380 ألفاً و726 دولاراً. كما تم في شهر نوفمبر 2012، تداول مليون و823 ألفاً و939 سهما قيمتها 17 مليوناً و978 ألفاً و278 دولاراً.

وأفاد التقرير بأن عدد الاسهم المتداولة خلال عام 2012 بأكمله بلغ 55 مليوناً و32 ألفاً و541 سهماً، قيمتها 408 ملايين و498 ألفاً و720 دولاراً، بتراجع عن عام 2011 الذي شهد تداول 107 ملايين و106 آلاف و834 ، قيمتها 515 مليوناً و42 ألفاً و618 دولاراً.

وبالنسبة للأسهم القيادية أفاد التقرير بأنه تم خلال شهر فبراير الماضي تداول حوالي 487 ألف سهم لشركة سوليدير، وهي من كبرى شركات العقارات في الشرق الأوسط، تبلغ قيمتها نحو 6.30 ملايين دولار، مقابل 521.36 ألف سهم في شهر يناير الذي سبقه بقيمة بلغت نحو 6.74 ملايين دولار. وأشار إلى تراجع عدد اسهم سوليدير وقيمتها عام 2012 مقارنة مع عام 2011 الذي سبقه.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات