الاستخدام المفرط للأدوية في الولايات المتحدة : بيان الحقائق

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

التعريفات

الأدوية: هي أي مركب كيميائي يستخدم لتشخيص أو علاج مرض أو إصابة أو لتخفيف الألم. وتكون الأدوية إما من الصيدلية ( وتشمل كل الأدوية بوصفة طبية أو بدون) أو غير مشروعة.

الجرعة الزائدة: عند بلع الدواء أو استنشاقه أو حقنه أو امتصاصه عن طريق الجلد بكميات مفرطة مؤذية للجسم. أخذ جرعات زائدة إما مقصودة أو لا. إذا تناول الشخص أو أعطى مادة لم يقصد التسبب بالأذى فهذا  غير مقصود.

إساءة استخدام الأدوية: استخدام العقاقير غير المشروعة  بوصفة طبية أو  بدونها في حال مخالفة التوجيهات.

1- ارتفعت الوفيات الناجمة عن جرعة زائدة من الدواء على مدى العقدين الماضيين، وأصبحت السبب الرئيسي للوفاة في الولايات المتحدة .

2- كل يوم  يموت 105 أشخاص نتيجة لجرعة زائدة من الأدوية، ويتم التعامل مع 6748 حالة في  أقسام الطوارئ بسبب إساءة الاستخدام .

3- ما يقرب من 9 من أصل 10 حالات وفاة سببها التسمم .

المشكلة

• الجرعة الزائدة من الأدوية كانت السبب الرئيسي للوفاة  في عام 2010. بين الناس الذين تتراوح أعمارهم بين 25 إلى 64 سنة ، وأدت الجرعة الزائدة  إلى وفيات يزيد عددها عن الوفيات الناتجة من حوادث السير.

• معدلات الوفاة بسبب الجرعات الزائدة تزايدت منذ عام 1992 و بنسبة 102% من عام 1999 إلى عام 2010.

• في عام 2010  ( 30006 حالة وفاة  غير مقصودة  وتشكل 78% من 38329 حالة تعاطي للجرعات الزائدة ) بينما كان (2963 حالة  وفاة  انتحار وتشكل 8% ) .

• في عام 2011 ، إساءة استعمال الأدوية و تعاطيها سبب حوالي 2.5 مليون زيارة لقسم  الطوارئ . 1.4 مليون من هذه الحالات كان سببه الصيادلة .

• بين عامي 2004 و 2005، شوهد ما يقدر ب 71000 طفلاً (أعمارهم أقل من 18 عاما) في أقسام الطوارئ سنوياً بسبب جرعة زائدة من الدواء.

• تم التبليغ عن 40 % حالة من الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 سنوات قد تعرضوا لسموم الأدوية.

الأدوية الأكثر شيوعاً المضرة في الجرعات الزائدة

• في الولايات المتحدة في عام 2010، من بين  38329 حالة وفاة  بسبب جرعة زائدة ، 22134 (60%) كانت مرتبطة بالمستحضرات الصيدلانية.

• من بين 22134 حالة وفاة بسبب الجرعات الزائدة الموصوفة في عام 2010 ، 16652 (75%) كان من أسبابها المسكنات الأفيونية ( مسكنات الألم الأفيونية أو قاتلات الألم )، و 6497 (30%) كان من أسبابها البنزوديازيبينات.

• في 2011 ، حوالي 1.4 مليون زائر لقسم الطوارئ بسبب الاستخدام غير الطبي للأدوية . 501207 من بين هذه الزيارات كانت بسبب أدوية الأرق و القلق، و 420040 زيارات بسبب المسكنات الأفيونية.

• كثيراً ما وجدت البنزوديازيبينات لدى الأشخاص الذين عولجوا في أقسام الطوارئ لإساءة استخدامهم الأدوية. الناس الذين ماتوا بسبب الجرعات الزائدة للأدوية غالباً ما كان لديهم مزيجاً من البنزوديازيبينات و المسكنات الأفيونية في أجسامهم.

الجوانب الضارة للأدوية ADEs

هي مشكلة صحية عامة خطيرة، وتشير التقديرات إلى أن:

• 82% من البالغين في الولايات المتحدة يتناولون دواءً واحداً على الأقل و29% يتناولون خمسة أو أكثر من الأدوية.

• 700,000 زيارة لقسم الطوارئ و120,000 زيارة سنوية للمستشفيات  سببتها الأدوية.

• إنفاق 3.5 مليار دولار سنوياً على تكاليف ADEs الطبية الإضافية .

• تقدر  زيادة كلفة إسعافات الوقاية من ADEs (بدون إجراءات المستشفى ) 40% على الأقل.

تزداد النتائج الضارة للأدوية بسبب :

• تطوير أدوية جديدة

• اكتشاف استخدامات جديدة للأدوية القديمة

• تقدم أعمار السكان

• زيادة استخدام الأدوية للوقاية من الأمراض

• زيادة تغطية الأدوية والوصفات الطبية

الكلفة

• في الولايات المتحدة، كلفة سوء استخدام المواد الأفيونية بلغت حوالي 55.7 مليار دولار في عام 2007. يعزى من هذا المبلغ 46% إلى تكاليف مكان العمل ( العلاج من التعاطي مثلاً ) ، و 9% إلى تكاليف القضاء الجنائي.

آثار الجرعات الزائدة للأدوية

من بين الذين ماتوا من الجرعات الزائدة من الأدوية عام 2010 :

• الرجال معرضين  للموت بمعدل مرتين تقريبا بالنسبة للنساء

• كانت أعلى معدلات الوفيات عند الهنود الحمر / سكان ألاسكا الأصليين يليها البيض ثم السود

• كانت أعلى معدلات الوفيات في أوساط الشباب25-49 سنة من العمر

• و كانت أقل معدلات الوفيات بين الأطفال الذين يقلون عن 15 سنة لأنهم لا يتعاطون الأدوية بشكل متكرر ككبار السن

بين الذين أساؤوا استخدام تعاطي الدواء ، وتلقوا العلاج في أقسام الطوارئ عام 2011 :

• 56 ٪ كانوا ذكوراً

• 82٪ من الناس بعمر 21 عاما أو أكثر

طباعة Email
تعليقات

تعليقات