محمد بن زايد وهيثم بن طارق يؤكدان قوة العلاقات الاستراتيجية بين البلدين

محمد بن زايد معزياً هيثم بن طارق | تصوير: محمد الحمادي

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن العلاقات بين دولة الإمارات وسلطنة عمان الشقيقة كانت ولا تزال وستظل بإذن الله تعالى وإرادة قيادتيهما قوية وراسخة، لأن ما يجمع شعبي البلدين من روابط أخوية يضرب بجذوره في أعماق التاريخ، ويستند إلى أسس متينة من الجوار الجغرافي والقيم والعادات والتقاليد المشتركة وعلاقات القربى والمصاهرة والعمق الاستراتيجي، وغيرها من العوامل التي تُكسب علاقات البلدين خصوصيتها وتميزها.

جاء ذلك خلال تقديم سموه، أمس، واجب العزاء في وفاة المغفور له السلطان قابوس بن سعيد إلى السلطان هيثم بن طارق بن تيمور آل سعيد، سلطان عمان الشقيقة.

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ـــ محمد بن زايد: العلاقات الإماراتية العمانية راسخة ويجمعنا عمق التاريخ

ـــ محمد بن زايد: الإمارات تدعم السلام والاستقرار القائمين على الاحترام وعدم التدخّل بالشؤون الداخلية

ـــ محمد بن زايد: إندونيسيا شريك مهم وحرصنا مشترك على تدعيم التعاون وتطويره

طباعة Email
تعليقات

تعليقات