أكدا في يومهم العالمي أنهم أمل الحاضر والمستقبل

محمد بن راشد: الشباب أغلى موارد الإمارات وأبطال قصة نجاحها

أعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، عن اعتزازهما وفخرهما بالشباب، وأكد سموهما، بمناسبة اليوم العالمي للشباب، أن بناء الشباب أولوية ومستقبل الإمارات أمانة بيدهم.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: «الإمارات قصة نجاح أبطالها الشباب، وبروح الشباب نحقق المراكز الأولى».

وأضاف سموه: «الشباب أمل الحاضر والمستقبل، وهم أغلى مورد للإمارات». وقال: «الإمارات أصبحت نموذجاً عالمياً للشباب يلهم العالم، حكومة الإمارات صنعت أفضل نموذج لتمكين الشباب».. مؤكداً سموه أن «بناء الشباب أولوية، ومستقبل الإمارات أمانة بيدهم، ومع شبابنا لا نكتفي بصنع مستقبل أفضل، بل أفضل مستقبل». كما قال سموه على «تويتر»: «نؤكد أننا راهنا منذ البداية على الشباب.

أعطيناهم الثقة والرؤية والإمكانيات فأعطونا العمل والإنجاز وتحقيق التطلعات». وأضاف سموه: «أنا مؤمن بالشباب العربي، وأقول للحكومات استثمروا في الشباب، وأعطوهم فرصة مثل ما فعلنا، وسترون نتائج عظيمة بإذن الله».

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان: «الوطن ينهض بعزم الرجال وهمّة الشباب، ونحن نفخر بعطاء أبناء الإمارات وإنجازات شبابها في كل المجالات». وأضاف سموه: «نحن على يقين أن شباب الإمارات المتمسك بهويته وقيمه والواثق بقدراته سيسطّر بعون الله قصص نجاح ملهمة في مسيرة الوطن».

وقال سموه: «قصة نجاح الإمارات هي في تمكين الشباب ليساهموا في بناء وطنهم، وفاء لآبائنا وأجدادنا الذين غرسوا فينا قيم البذل والعطاء». ودعا سموه شبابنا إلى مضاعفة الجهد «فعلى أكتافهم أمانة وطنية هم جديرون بأدائها، ونحن على ثقة بقدرتهم في المحافظة على راية الوطن عالية».

لقراءة أخبار أخرى إضغط هنا

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات