ندبة في اليد تكشف وفاة عامل بالصعق الكهربائي

أحمد الهاشمي

كشف الرائد خبير طبيب شرعي، الدكتور أحمد الهاشمي، مدير إدارة الطب الشرعي بالإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في شرطة دبي، أن ندبة صغيرة في يد جثة أحد العمال في دبي، أثارت الشكوك حول سبب الوفاة، التي تبينت أنها بسبب ماس كهربائي، حدث أثناء التدقيق على التوصيلات داخل البالوعة.

وتفصيلاً، أفاد الرائد الهاشمي، بأنه تم إحضار جثة أحد العمال إلى الطب الشرعي، وكان يعتقد أن سبب الوفاة استنشاق غازات سامة، نتيجة نزوله في بالوعة الصرف الصحي لإصلاح عطل في التوصيلات، وبعد فحص الجثة، لوحظ وجود ندبة صغيرة في اليد، وتبين أنها حديثة، وأثارت الشكوك حول سبب الوفاة.

وقال الرائد الهاشمي: «طلبت من أحد العاملين في الشركة النزول إلى البالوعة، وشرح ما يوجد بالداخل، وطلبت منه تصوير المكان بالداخل، والتدقيق على التوصيلات الكهربائية التي كانت أحد الاحتمالات، وبالفعل، تبين وجود أحد الأسلاك خارج الغطاء، الذي من المفترض أنه يمنع أي ماس كهربائي، ويبدو أن المتوفى حاول إدخال السلك إلى صندوق الكهرباء بطريقة معينة، إلا أنه صعق بالكهرباء، وسقط في أسفل الحفرة».

حالة

وأضاف الرائد الهاشمي أن أي حالة وفاة ترد إلى الطب الشرعي، يتم التحقيق فيها، وتخضع لفحص شامل، لبيان سبب وكيفية الوفاة، وذلك لتحقيق العدالة، وأن العديد من القضايا حولت من وفاة طبيعية إلى جريمة قتل والعكس، وأنه ضمن القضايا المسجلة في هذا الإطار، قضية شاب اتهم بالتشاجر والاعتداء على أحد الأشخاص أفضى إلى موته، منوهاً بأن البلاغ كان عن وفاة رجل آسيوي في الخمسين من عمره، أثناء خلاف بينه وبين شاب في الثلاثين من العمر، مبيناً أنه كان هناك اشتباه بتسبب الشاب في حدوث الوفاة، فيما أكد الشاب في أقواله، أنه لم يعتدِ على الرجل الخمسيني مطلقاً، وإنما حضر الأخير إليه وكان غاضباً منه لخلاف بينهما على العمل، حيث قام الخمسيني بالتعدي عليه، إلا أنه كان يتلقى ضرباته، ولم يعتدِ عليه بتاتاً، ثم ابتعد عنه، وفجأة سقط على الأرض وتوفي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات