تسريب بيانات 25 عميلاً أرصدتهم 300 ألف

نظرت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات في دبي أمس قضية اتهام تنفيذي مبيعات في بنك، بقبول رشوة قدرها 100 ألف درهم من متهم هارب طلب منه استغلال صلاحياته الوظيفية والدخول إلى النظام المعمول به لدى البنك الذي يعمل فيه وسحب البيانات الخاصة بحسابات 25 عميلا تزيد أرصدتهم على 300 ألف درهم ولم يتم اجراء أي حركة مالية عليها منذ فترة، من اجل تسليم تلك البيانات إلى أشخاص آخرين لإجراء عمليات احتيال وتزوير عليها والاستيلاء على مبالغ من تلك الحسابات دون علم أصحابها.

وأوضحت النيابة أن المصرفي، وشريكه الهارب،آسيويان توصلا مع مجهولين عن طريق الشبكة المعلوماتية في نظام معلوماتي الكتروني، للاستيلاء لأنفسهم على مبالغ مالية قدرها 238 ألف درهم من حساب مدير أوروبي، من خلال استغلال وجوده خارج الدولة، في تحميل التطبيق الالكتروني الذكي الخاص بذلك البنك ومن ثم استخراج شريحة هاتف جديدة بدل فاقد وتحمل رقماً آخر، وكذا استخراج بطاقة صراف آلي بدل فاقد بعد الاتصال بمركز الاتصال الخاص بالبنك وانتحال صفة المجني عليه، والادعاء بفقدانه «البطاقة».

وأضافت أن المتهمين فعلوا بطاقة الصراف الجديدة وسحبوا عدة مبالغ من حساب المجني عليه بإجمالي 238 ألف درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات