العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «جنايات الشارقة» تؤجل قضية مقتل شاب عربي بـ 15 طعنة

    أجّلت محكمة جنايات الشارقة النظر في قضية مقتل شاب عربي (33 عاماً) إلى 20 الجاري، المتهم فيها «س، أ»، آسيوي الجنسية، وذلك لإعلان أولياء الدم ومعرفة موقفهم بطلب الدية أو القصاص.

    وكانت الجريمة المنظورة أمام الهيئة القضائية قد انكشفت بعد مرور 10 سنوات على ارتكابها، إذ اعتقد المتهم أنه نفّذ الجريمة كاملة ولم يترك دليلاً واحداً، إلا أن فطنة شرطة الشارقة حالت دون ذلك.

    وتمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على الجاني الذي غادر الدولة بعد ارتكاب جريمته عام 2007 مستخدماً جوازاً آخر واسماً مختلفاً، بعد أن وردت للشرطة معلومات عن زائر يتردد على البناية السكنية التي ارتكبت فيها الجريمة ويطرح بعض الأسئلة عن الواقعة التي حدثت، وبعد البحث والتحري وجمع المعلومات تم تحديد هوية الجاني والقبض عليه، وبالتحقيق معه أدلى باعترافات تفصيلية عن علاقته بالمجني عليه التي انتهت بقيامه بقتله والهروب من مسرح الجريمة ومغادرة الدولة خلال ساعات، معللًا سبب قتله بمشكلات مالية بينهما.

    وفي يوم الحادث، استغل المتهم علاقته بالمجني عليه، وأجهز عليه بأن سدد له 15 طعنة نافذة في أماكن متفرقة من جسده، ثم نحره في عنقه وفرّ من المكان، فيما ورد بلاغ للقيادة العامة لشرطة الشارقة من شقيق المجني عليه يفيد باختفاء أخيه وتعذر التواصل معه عبر هاتفه، وتوجهت الفرق الأمنية إلى الشقة التي يقطن فيها، و عثرت عليه مقتولاً.

     

    كلمات دالة:
    • جنايات الشارقة ،
    • القضاء ،
    • الشرطة ،
    • القصاص،
    • الجريمة
    طباعة Email