إنقاذ مواطن عشريني بعد تعطل مثبت السرعة بمركبته في الشارقة

أنقذت مهنية دوريات الطرق الخارجية التابعة لإدارة المرور والدوريات بشرطة الشارقة حياة شاب مواطن يبلغ من العمر 22 عاماً، عندما تعطل مثبت السرعة في مركبته عند سرعة "135" كيلومتراً / الساعة، على شارع الإمارات باتجاه إمارة أم القيوين.

وتفصيلاً، تلقت غرفة العمليات المركزية بشرطة الشارقة، بلاغاً هاتفياً، في تمام الساعة 12:30 من بعد منتصف نهار أمس الأحد، يفيد بتعرض شاب مواطن لتعطل مثبت السرعة بمركبته على شارع الإمارات باتجاه إمارة أم القيوين، وفور تلقي البلاغ بالواقعة، تم توجيه دوريات الطرق الخارجية، الأقرب من موقع سيارة الشاب المُبلغ، وتعاملت مع الموقف على الفور باحترافية كبيرة، وذلك من خلال التواصل المباشر مع سائق المركبة، وتوجيهه بالإجراءات الواجب عليه اتباعها، وذلك بالتأكد أولاً من ربطه لحزام الأمان تأميناً لسلامته، واتخاذ إجراءات السلامة المتبعة في مثل هذه الحالات، ثم حث السائق على التزام الهدوء التام، والتركيز والانتباه لمتغيرات الطريق، وتشغيل إشارات التنبيه الأربع لمركبته، إلى جانب التنسيق مع الدوريات الأخرى المتواجدة بمقدمة الطريق وذلك لإفساحه أمام المركبة موضوع البلاغ لعدم قدرة سائقها على السيطرة عليها، ومنع أي خطر يمكن أن تشكله مركبات أخرى على خط سيره.

 ولإيقاف المركبة دون إحداث إصابات بقائدها، قام قائد الدورية الشرطية بوضع مركبته أمام المركبة المعطلة بشكل احترافي والمحافظة على السير بنفس سرعتها حتى تم التصاق المركبتين ببعضهما البعض، ومن ثم إبطاء سرعة الدورية تدريجياً حتى تم إيقافها بصورة سلسة، ودون حدوث أي إصابات لقائدها.

وتدعو القيادة العامة لشرطة الشارقة قائدي المركبات إلى عدم الاعتماد بشكل كُلي على مثبت السرعة، مع الحرص على الالتزام بالسرعات القانونية المقررة على الطريق، واتباع إرشادات السلامة المرورية، وإبلاغ غرفة العمليات حال حدوث أي خلل فني طارئ أثناء سير المركبة، والتأكد من الحالة العامة للمركبات بصورة دورية لعدم التعرض لمثل هذه المواقف.

 

كلمات دالة:
  • شرطة الشارقة،
  • الشارقة ،
  • مثبت سرعة،
  • سيارة،
  • قيادة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات