شرطة أم القيوين تضبط عصابة النصب والاحتيال على شركات التأمين

تمكنت القيادة العامة لشرطة أم القيوين من ضبط عصابة تخصصت في افتعال حوادث مرورية بقصد النصب والاحتيال والحصول على تعويضات مالية من شركات التأمين.

وأوضح اللواء الشيخ راشد بن أحمد المعلا قائد عام شرطة أم القيوين أن تفاصيل الواقعة تعود إلى اكتشاف إدارة المرور والدوريات بأم القيوين ظاهرة غريبة لعدة حوادث وقعت بالإمارة لنفس المركبات والأشخاص في فترات متفاوتة، ما أثار الريبة لدى رجال الشرطة.

وبعد البحث والتحري تبين أن هذه الحوادث وقعت في عدة إمارات في الدولة بنفس الأسلوب ولنفس الأشخاص، ما أدى إلى تأكيد وجود ترابط بينها.

تحرك بناء على المعلومات المتوفرة فريق الضبط المروري بإدارة المرور والدوريات للبحث عن تلك العصابة، وتمكن الفريق من الوصول إلى بعض هؤلاء الأشخاص وضبطهم وسؤالهم عن تلك الحوادث واعترافهم بارتكابها في أم القيوين والمناطق الأخرى بقصد النصب والاحتيال للحصول على تعويضات من شركات التأمين وإعادة تكرار نفس الحوادث دون إصلاح للحوادث القديمة.

وبدوره أكد العقيد سعيد عبيد بن عران مدير إدارة المرور والدوريات بشرطة أم القيوين أن فريق الضبط المروري قام باكتشاف تلك الحوادث من خلال متابعة  تسجيل الحوادث في الأنظمة الإلكترونية وربط تلك الحوادث وطريقة ارتكابها حيث كان أغلبها يقع في مواقف صف السيارات، وكانت تتم في فترات متأخرة من الليل.

وقال إن عملية الضبط تمت عن طريق استدعاء أربعة من المتهمين وجميعهم من جنسيات عربية ، وتم التحقيق معهم ما أدى إلى ضبط المتهم الرئيسي بالقضية بالتعاون مع قسم المطلوبين بادارة التحريات والمباحث الجنائية، حيث اعترفت العصابة بافتعال أكثر من 20 واقعة منها 5 في أم القيوين.

وتمت إحالة القضية للنيابة العامة لمتابعة التحقيق في القضية، ومتابعة شركات التأمين المتضررة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات