السجن عامين لعربي أدين بحيازة مواد مخدّرة

قضت محكمة أبوظبي الابتدائية الاتحادية، بمعاقبة متهم (ف) من جنسية عربية، بالسجن لمدة عامين مع الأمر بإبعاده خارج الدولة، بعد أن عدل وصف الجريمة التي ارتكبها من حيازة المواد المخدرة بقصد "الإتجار" إلى حيازتها بقصد التعاطي.

وتعود تفاصيل القضية إلى ورود معلومات لدى شرطة مكافحة المخدرات تفيد بوجود متهم يدعى (م) يحوز على كمية من المؤثرات العقلية ويقوم بتعاطيها، وعليه تم ضبطه بعد اتباع الإجراءات القانونية.

وبسؤال المتهم (م) من قبل رجال الشرطة، أفاد بأنه اشترى مؤثر "الكريستال" من شخص يدعى (ف) وزودهم برقم هاتفه وبالتنسيق بينه وأفرد شرطة أبوظبي تم ضبط المتهم (ف) وبتفتيشه عثر على علبة تحتوي على مادة "الميثامفيتامين" وبفحص عينة بوله تبين احتوائها على المواد المخدرة.

وباستجواب المتهم (ف) قرَّر أنه كان يتحصل على مخدر "الكريستال" من شخص آسيوي  يقيم في موطنه، وأنه يقوم بإرسال قيمة تلك المواد المخدرة عن طريق حوالة عبر احدى شركات الصرافة، وان ذلك الشخص  الآسيوي له أتباع ووسطاء بالدولة يقوم أحدهم بوضع تلك المواد المخدرة في اماكن متفرقة بمنطقة مصفح الصناعية بأبوظبي، وهو يقوم باستلامها، معترفاً بتهمة حيازة المواد المخدرة بقصد التعاطي، فيما أنكر حيازتها بقصد "الاتجار".

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات