يستوليان على 1.7 مليون درهم و1.9 مليون ريال سعودي بـ«الانتحال»

قالت النيابة العامة في دبي إن موظفين خليجياً وعربياً، خطفا سائقاً وموظفاً آسيويين في الطريق العام، بعد ادعائهما بأنهما من رجال التحريات، وأن المجني عليهما صدر بحقهما تعميم أمني، وسرقا منهما مليوناً و687 ألف درهم، و مليوناً 893 ألف ريال سعودي، وألف دولار أمريكي، بمساعدة 5 آسيويين اشتركوا بطريق التحريض والاتفاق في ارتكاب الجريمة الموصوفة.

وجاء في أمر إحالة المتهمين إلى الهيئة القضائية في محكمة الجنايات في دبي أمس، عن الخليجي والعربي، خطفا المجني عليهما بانتحال صفة رجال التحريات وطلبا مرافقتهما بالمركبة التي يقودها المتهم الأول لإمارة أبوظبي، بحجة أنه صدر بحقهما تعميم، وكذا بذريعة التأكد من مصدر الأموال التي بحوزتهما.

وبينت التحقيقات أن المذكوريْن أنزلا المجني عليهما الأول بمنطقة جبل علي والثاني بمنطقة نايف، بعد الاستيلاء على المبالغ التي كانت بحوزتهما.

ووجهت النيابة العامة إلى الموظفين الخليجي والعربي تهمة الخطف، وانتحال صفة رجال التحريات،أما باقي المتهمين فقالت النيابة العامة إنهم حرّضوا واتفقوا مع المتهمين المذكورين على سرقة المجني عليهما.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات