المؤبد لموظف خليجي اعتدى على عربية في منزله - البيان

المؤبد لموظف خليجي اعتدى على عربية في منزله

قضت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات في دبي اليوم بالسجن المؤبد لموظف خليجي في العشرينيات من عمره لإدانته باستدراج شابة عربية، الى منزله، والاعتداء عليها في حرمة الشهر الفضيل، بعد ان احتجزها في إحدى الغرف، واقفل الباب عليها، ونفذ فعله الشنيع بحقها.

وبحسب تفاصيل هذه القضية التي وقعت في شهر يونيو الماضي، فان المجني عليها تلقت اتصالا هاتفيا من الجاني بينما كانت تمارس رياضة ركوب الخيل في إحدى الامارات، وطلب منها الحضور إلى منزله للحديث معها حول خلاف بينها وبين شخص آخر، مدعياً لها بانه لا يستطيع الحديث معها عبر الهاتف.

وأضافت المجني عليها في تحقيقات النيابة، أن المدان أجبرها على الدخول إلى منزله، بأن حملها على كتفه عندما رفضت الدخول بإرادتها، ومن ثم انزلها في غرفته الواقعة في الطابق الثاني من المنزل، مشيرة إلى أن المذكور نفسه سارع إلى إغلاق الباب بالرغم من أنها طلبت منه الإبقاء عليه مفتوحا.

ولما طلبت منه الدخول في الموضوع الذي حضرت من أجله، أخبرها أنه لا يوجد موضوع، وأنه تذرع بذلك من أجل استدراجها إلى المنزل لتنفيذ جريمته التي اعتبرتها في البداية مجرد مزحة كون اليوم الذي وقعت فيه الجريمة هو أحد أيام شهر رمضان الفضيل، لكنها كانت حقيقة، إذ أصر الجاني على تنفيذ رغبته بالاعتداء على المجني عليها رغم توسلاتها بالسماح لها بالمغادرة، ومحاولاتها القفز عن شرفة المنزل للهرب من المصير المرعب الذي كان ينتظرها.

كما ذكرت المجني عليها أنها تمكنت من الهرب من الغرفة بعد وقوع الجريمة، والاتصال مباشرة بالشرطة التي حضرت إلى منزل الجاني الكائن في المدينة العالمية وألقت القبض عليه وهو تحت تأثير المواد المخدرة، ليدعي أن المجني عليها تتردد كثيراً على منزله، وأنها سمحت له بتنفيذ الجريمة برضاها، وأنها حاولت سرقة مبلغ مالي من دولاب خزانته.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات