40 حريقاً في شقق سكنية بعجمان خلال 10 أشهر

شهدت عجمان وقوع 40 حادث حريق في شقق سكنية في مناطق مختلفة خلال 10 أشهر ونتج عنها وقوع وفيات وإصابات بالاختناق وآخرها وقوع حادث حريق أسفر عن وفاة رجل مسن وحفيديه طفلين من الجنسية العربية في منطقة الراشدية وسط عجمان، وتبذل الإدارة العامة للدفاع المدني جهودا حثيثة للحد من حوادث الحريق المختلفة من اجل سلامة الأرواح والحفاظ على الممتلكات، وتكثيف برامج التوعية الامنية للسكان ووضع اشتراطات جديدة للأمن والسلامة في البنايات السكنية وإلزام أصحاب البنايات بتوفير معدات الإنذار والوقاية من الحرائق، كما سيتم تطبيق مشروع «حصنتك» والخاص بربط البنايات السكنية بغرفة عمليات الدفاع المدني للإنذار المبكر عند الحوادث.

أسباب

وقال العميد عبدالعزيز علي الشامسي مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بعجمان لـ (البيان) إن الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الحرائق متعددة وكثيرة، ولكن أهمها رداءة التوصيلات الكهربائية وتحميل الأجهزة جهدا أكبر مما أعدت له، واستخدام الأجهزة الكهربائية ذات الجودة المنخفضة ونسيانها كذلك في وضعية التشغيل ممكن أن تؤدي إلى اندلاع الحرائق، مؤكداً ضرورة التأكد من إغلاق جميع الأجهزة التي تولد الكهرباء أو الحرارة بعد الانتهاء من استخدامها.

وأشار إلى أن الحرائق التي تقع في المساكن التي تقطنها العائلات غالبا ما تكون ناتجة عن الإهمال والأخطاء التي ترتكب في المطابخ مثل استعمال الماء لإطفاء زيت الطبخ في حال اشتعال الأواني مما يؤدي إلى تفاقم الاشتعال وانتقال النار إلى أجزاء أخرى من المطبخ.

إلى جانب الحرائق التي يتسبب بها الأطفال في غياب الأهل، أو إهمالهم وعدم الانتباه لسلوكهم أو التفريط في توعيتهم بمخاطر النار، حيث إن التوعية الأسرية لها الدور الأكبر في الوقاية من حوادث حرائق المنازل، لافتا إلى وقوع 40 حادث حريق شقق سكنية في عجمان في 2018.

حماية الأرواح

وعن الجهود المبذولة لضمان أمن وسلامة المباني السكنية والمنازل وقاطنيها أكد الشامسي أن دولة الإمارات العربية المتحدة تحرص على تعزيز سلامة الأفراد والأسر والمجتمع وتوفير كل السبل الرامية إلى ضمان وحماية الأرواح والممتلكات من خلال اعتماد مجموعة من المبادرات والأنظمة الذكية التي تحمي مقدرات الوطن وأرواح سكانه سواء كانوا مواطنين أو مقيمين وتدعم ذلك باستراتيجيات متقدمة وبنية تحتية متطورة تسهم في تنظيم مجتمعات عمرانية آمنة تنطلق من تطبيق معايير الأمن والسلامة العامة، وانطلاقاً من توجيهات القيادة الرشيدة للمشروع الوطني للإنذار المبكر «حصنتك» لربط المساكن والمباني بغرف عمليات الدفاع المدني آلياً حيث سيتم إطلاق صافرات الإنذار لإخلاء السكان.

تعليقات

تعليقات