3 سنوات حبساً لشاب تنكّر في زيّ امرأة بقصد السرقة

قضت محكمة جنايات الشارقة بحبس شاب عربي «ل.أ.أ» 3 سنوات، وإبعاده عن الدولة بعد ثبوت إدانته بسرقة مليون و800 ألف درهم من داخل شقة في منطقة التعاون بالشارقة متنكراً بنقاب امرأة بعد أن قام بتغيير قفل المفتاح الخارجي بمشاركة آخر كان في انتظاره بالخارج.

وأمرت بحبس شاب آخر ساعده في إخفاء جزء من المبلغ ثلاث سنوات، وإبعاده عن الدولة بعد انقضاء محكوميته، وعلى شخص ثالث بالغرامة خمسة آلاف درهم، والإبعاد لإيداعه 875 ألف درهم من المال المسروق في حساب لأحد الأشخاص.

وكان المُدان الرئيس في القضية قد اعترف في أولى جلسات محاكمته أمام الهيئة القضائية في محكمة جنايات الشارقة بدخوله الشقة نهاراً وهو يرتدي عباءة، وسرقة المبلغ، مشيراً إلى أن المجني عليه يحتجز جواز سفره منذ 4 سنوات، فيما اعترف المُدان الثاني «ل» بمشاركة المتهم السرقة، لكنه قال: إنه لم يدخل الشقة، وإن أفراد التحريات ألقوا القبض عليه بعد ساعتين من سرقة المبلغ، حيث سلّمهم طوعاً 870 ألف درهم. فيما تمسّك المُدان الثالث بروايته بعدم معرفته بأن المال مسروق، موضحاً أن المُدان الأول أعطاه 875 ألف درهم لإيداعها في البنك لشخص يعرفه.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى تلقي غرفة العمليات المركزية بشرطة الشارقة بلاغاً يفيد بتعرض إحدى الشقق السكنية في منطقة التعاون بالشارقة للسرقة بواسطة مجهولين، وسرقة مبلغ مليون و800 ألف درهم كانت توجد بالشقة، ومن خلال معاينة الشقة التي تعرضت للسرقة تبين أن الشقة تمّ فتحها والدخول إليها باحترافية عالية دون أن يترك الجناة أي أثر مادي يدل عليهم؛ وبناءً عليه تمّ تشكيل فريق أمني من رجال التحريات والمباحث الجنائية بشرطة الشارقة للبحث عن مرتكبي الجرائم المشار إليها وتحديد هويتهم والقبض عليهم.

تعليقات

تعليقات