خليجي يسرق عدداً من محال الهواتف المتحركة بأبوظبي

باشرت محكمة جنايات أبوظبي في جلستها المنعقدة اليوم، النظر في قضية اتهام خليجي، تخصص في سرقة الهواتف الحديثة والمرتفعة القيمة، حيث قام بسرقة 3 محال للهواتف المتحركة بأبوظبي.

وكانت النيابة العامة قد أحالت المتهم إلى القضاء بعد ورود بلاغ يفيد بوجود شخص يعرض عددا من الهواتف المتحركة للبيع تبين أن أرقامها التسلسلية مسجلة ضمن سجلات المسروقات المعمم من قبل شرطة أبوظبي.

وأشارت التحقيقات إلى أن المتهم كان يتجول في الأسواق، ويحدد أهدافه من متاجر الهواتف المتحركة، ثم يطلب شراء عدد منها، وحين ينشغل البائع بمتابعة طلبات أحد الزبائن، يقوم المتهم بوضع الهاتف في حقيبة يده، وعند عودة البائع اليه، يدعي أنه قام بإعادة الهاتف ووضعه على رف المحل.

بعد ذلك يقوم المتهم بالتوجه إلى أحد المحال الواقعة في منطقة بعيدة عن ضحاياه، ويعرض تلك الهواتف للبيع مستخدماً بطاقة هوية تعود إلى شخص آخر غادر الدولة، في محاولة منه للتحايل على القانون والإفلات من يد العدالة.

وبتدقيق الشرطة على سجلات مشتريات المحال التجارية من الهواتف المتحركة التي يتم شراؤها من الجمهور، تبين وجود عدد من الهواتف الواردة في سجل المسروقات الخاص بالشرطة، ليتم تشكيل فريق عمل بمساعدة صاحب المحل المشتري للهواتف على تحديد هوية المشتبه به وإلقاء القبض عليه وإحالته إلى النيابة العامة ومن ثم إلى المحكمة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات