مركز القصيص: لا جرائم مقلقة في يناير

يوسف العديدي

أعلن العقيد يوسف عبد الله سالم العديدي، مدير مركز شرطة القصيص، أن المركز لم يسجل أي قضية مجهولة مقلقة في شهر يناير من العام الجاري مقارنة بالفترة نفسها في العام الماضي، حيث سجل المركز 5 بلاغات مقلقة مجهولة.

وأوضح العقيد يوسف العديدي أن المركز لم يسجل أي قضية مجهولة مقلقة نتيجة للبرامج الأمنية التي طبقها المركز في منطقة الاختصاص منذ بداية العام الجاري، مما أدى إلى تقليل عدد الجرائم بوجه عام والجريمة المقلقة بوجه خاص.

وقال العقيد العديدي إن المركز سجل 22 قضية مقلقة في العام الماضي منها 5 جرائم مقلقة مجهولة في شهر يناير، بينما سجل 11 قضية مقلقة في الشهر الأول من العام الجاري وتم ضبط جميع مرتكبيها، حيث لا توجد قضية مقلقة مجهولة في هذا الشهر مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

20 %

وأشار العقيد العديدي أنه وفي ظل توجيهات اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي ومتابعته المستمرة تمكن المركز من تطبيق العديد من البرامج الأمنية التي ساهمت في خفض معدل الجريمة المقلقة مثل برنامج «تغطية» الذي يهدف إلى رفع عدد الدوريات في منطقة الاختصاص بنسبه 20 %.

وزيادة ضبط المشبوهين، مما أدى إلى خفض الجريمة بشكل ملحوظ خلال شهر يناير الماضي، بالإضافة إلى برنامج «ملفات معلومة» الذي يهدف إلى دراسة الملفات المجهولة من حيث أسلوب الجريمة وكيفية ارتكابها ووقت تنفيذها وغيرها من الأسباب الأخرى مما يؤدي إلى عدم وجود قضايا مجهولة مقلقة.

استعداد

كما أدى برنامج «استعداد» الخاص بالدوريات الأمنية إلى تأهيل مسؤولي الدوريات من خلال المحاضرات والتوجيهات التي تقدم لهم من قبل الضباط وصف الضباط في المركز من ذوي الخبرة والكفاءة العالية قبل الانطلاق إلى العمل، وذلك بهدف إتقان عمل الدورية وتغطية منطقة الاختصاص بصورة احترافية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات